بسم الله الرحمن الرحيم

كلام الشيخ محمد بن صالح العثيمين - رحمه الله - 
في المسافر الذي يدرك آخر ركعتين مع الإمام المقيم


الأخ إحسان .
إليك كلام الشيخ محمد بن صالح العثيمين - رحمه الله - عندما سئل عن هذه المسألة .

سُـئـل الشيخ محمد بن صالح العثيمين - رحمه الله - في لقاء الباب المفتوح (5/54 -55 س 266) سؤالا نصه :
إذا دخل المسافر مع إمام مقيم في التشهد الأخير هل له أن يتم أو يقصر ما الأفضل يا فضيلة الشيخ ؟
الجواب : إذا دخل المسافر مع الإمام المقيم وهو في التشهد الأخير فإنه يلزمه الإتمام لعموم قول النبي صلى الله عليه وسلم : " فَمَا ‏أَدْرَكْتُمْ فَصَلُّوا " . [ رواه البخاري (635) ومسلم (602) ]
وما هذه شرطية تعم ما يدرك من قليل أو كثير ولم النبي عليه الصلاة والسلام : " فما أدركتم مما تدركون به الجماعة وما فاتكم فأتموا " بل أطلق قال : " فَمَا ‏أَدْرَكْتُمْ فَصَلُّوا وَمَا فَاتَكُمْ فَأَتِمُّوا " فهذا الرجل الذي دخل في التشهد الأخير أدرك التشهد الأخير فإذا سلم الإمام وجب عليه إتمام ما سبق هذا مقتضى الحديث وإن كان بعض العلماء قال : إذا أدرك أقل من ركعة فإنه لا يلزمه الإتمام لأنه لم يدرك الصلاة فنقول إن الحديث عام : " مَا ‏أَدْرَكْتُمْ فَصَلُّوا ‏ وَمَا فَاتَكُمْ فَأَتِمُّوا " .ا.هـ

رابط الموضوع

كتبه عبد الله زقيل
[email protected]