بسم الله الرحمن الرحيم

إذا سلم الإمام بعد ثلاث تكبيرات أثناء الصلاة على الجنازة


السؤال:
اذا سلم الامام بعد ثلاث تكبيرات أثناء الصلاة على الجنازة سهوا فماذا عليه ؟

الجواب:
الجواب فيه تفصيل :

أولا : إن فعل ذلك متعمدا فلا شك في بطلان الصلاة .

ثانيا : الحالات :

1 - إن كان قبل أن تدفن الجنازة أتم التكبيرة التي نسيها .

2 - إن طال الفصل استأنف الصلاة من أولها .

3 - إذا تذكر بعد دفن الميت ولم يكن صلى على الميت إلا تلك الصلاة فإنه يصلي على قبره لأنه بمنزلة من لم يصل .

ولا يشرع لها في الحالات المذكورة سجود سهو .

والمأمومون في ذلك حكمهم حكم الإمام.

قال ابن قدامة في " المغني " : فَإِنْ نَقَصَ مِنْهَا تَكْبِيرَةً عَامِدًا بَطَلَتْ ، كَمَا لَوْ تَرَكَ رَكْعَةً عَمْدًا ، وَإِنْ تَرَكَهَا سَهْوًا احْتَمَلَ أَنْ يُعِيدَهَا ، كَمَا فَعَلَ أَنَسٌ وَيَحْتَمِلُ أَنْ يُكَبِّرَهَا ، مَا لَمْ يَطُلْ الْفَصْلُ ، كَمَا لَوْ نَسِيَ رَكْعَةً ، وَلَا يُشْرَعُ لَهَا سُجُودُ سَهْوٍ فِي الْمَوْضِعَيْنِ .

رابط الموضوع

كتبه
عَـبْـد الـلَّـه بن محمد زُقَـيْـل
[email protected] 

الصفحة الرئيسة