صيد الفوائد saaid.net
صيد الفوائد على الفيسبوك صيد الفوائد على التويتر
:: الرئيسيه :: :: العروض الدعوية :: :: اخبر صديقك :: :: اتصل بنا :: :: ساهم معنا :: :: البحث :: :: المكتبة ::
الرئيسة
الصفحات المميزة



الأنشطة الدعوية



سماحة رمضان !

عبد الله بن سعيد آل يعن الله

 
شهر رمضان هو شهر الصيام والطاعات ، وقد ربط الله فعل ذلك بالرحمة والغفران ، ومع ذلك فله يسر وسماحة تدل على هامة الدين الإسلامي وسماحته بين الأديان ..
قال تعالى : ( شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِى أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَـتٍ مِّنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ فَمَن شَهِدَ مِنكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ وَمَن كَانَ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ يُرِيدُ اللَّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلاَ يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ ... الآية ) .

المتأمل في أسرار الصيام وأحكامه وآدابه يتذكر قول الله تعالى : ( يريد الله بكم اليسر ولا يريد بكم العسر ) ..

الله تعالى يقول ( فرض عليكم الصيام ) ومن سماحة فرض رمضان ( لعلكم تتقون ) ومع ذلك قال الله تعالى بكل لطف ورفق ( أياما معدودات ) لكي يظهر لنا قلتها بين أيام السنة ، ومع ذلك أيضا تتجلى سماحة رمضان عندما قال سبحانه : ( فمن كان منكم مريضا أو على سفر فعدة من أيام أخر ) ثم تجلت سماحة هذا الشهر الكريم أيضا بعد ذلك ( وعلى اللذين يطيقونه فدية طعام مسكين ) وفي الآية التي تليها قال تعالى ( يريد الله بكم اليسر ولا يريد بكم العسر )..

( شريعة الله حنيفية في التوحيد، سمحة في العمل، فلله الحمد والمنّة.. {يُرِيدُ اللَّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلا يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ} ، {يُرِيدُ اللَّهُ أَن يُخَفِّفَ عَنكُمْ وَخُلِقَ الإنسَانُ ضَعِيفًا} ، {هُوَ اجْتَبَاكُمْ وَمَا جَعَلَ عَلَيْكُمْ فِي الدِّينِ مِنْ حَرَجٍ مِّلَّةَ أَبِيكُمْ إبْرَاهِيمَ هُوَ سَمَّاكُمُ الْـمُسْلِمِينَ} ) *

ومن أفعال رسول الهدى والنور عليه الصلاة والسلام التي تدل على سماحة هذا الشهر الكريم على سبيل المثال لا الحصر :-

في الصحيحين عن عائشة رضي الله عنها أن النبي صلى الله عليه و سلم : ( كان يُصبح جُنباً و هو صائم ثم يغتسل ) ..

وعن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ( من نسى وهو صائم فأكل أو شرب , فليتم صومه , فإنما أطعمه الله وسقاه ) رواه الجماعة ..

الرسول صلى الله عليه وسلم علق دخول شهر رمضان عند الرؤية ، ونهى عن أخذ الاحتياط في الصيام قبله بيوم أو يومين فقال : " لا تقدموا رمضان بصوم يوم أو يومين". متفق عليه ، وقال عندما يغم علينا رؤية الهلال في نهاية رمضان ( فإن غم عليكم فأتموا عدة شعبان ثلاثين ). متفق عليه.

وتشير الدراسات العلمية المحققة في علم وظائف الأعضاء إلى يسر الصيام الإسلامي وسهولته ، وعدم تعرض الجسم لأي شدة تؤثر تأثيرًا ضارًّا به ، بل العكس تحقق له فوائد جمة ما كان يمكن لها أن تتحقق إلا بالصيام .. ( يريد الله بكم اليسر ولا يريد بكم العسر )..

ومضة ..
سماحة دين الإسلام تأخذ العقل واللب إلى برِّ الأمان..

دعاء ..
اللهم إنا نعوذ بك من الهم والحزن ..

ونعوذ بك من العجز والكسل ..

ونعوذ بك من الجبن والبخل وغلبة الدين وقهر الرجال ..

 

اعداد الصفحة للطباعة           
ارسل هذه الصفحة الى صديقك
عبدالله آل يعن الله
  • أفكاردعوية للمسجد
  • أفكار دعوية
  • رسائل دعوية
  • نسائيات
  • رياض الخطباء
  • مصابيح رمضانية
  • موسميات
  • مقالات
  • الصفحة الرئيسية
  • مواقع اسلامية