صيد الفوائد saaid.net
صيد الفوائد على الفيسبوك صيد الفوائد على التويتر
:: الرئيسيه :: :: العروض الدعوية :: :: اخبر صديقك :: :: اتصل بنا :: :: ساهم معنا :: :: البحث :: :: المكتبة ::
الرئيسة
  • اعرف نبيك
  • العلماء وطلبة العلم
  • أفكار دعوية
  • مكتبة صيد الفوائد
  • الأنشطة الدعوية
  • زاد الـداعـيـة
  • زاد الخـطـيـب
  • العروض الدعوية
  • للنساء فقط
  • ملتقى الداعيات
  • رسائل دعوية
  • الفلاشات - القصص
  • مقالات - تغريدات
  • واحة الأدب
  • منوعات - مختارات
  • الملل والنحل
  • الطبيب الداعية
  • بحوث علمية
  • تربية الأبناء
  • سيادة الشريعة
  • جهاد المسلمين
  • محمد بن عبدالوهاب
  • صفحات مهمة







    ما صح ولم يصح في رمضان" الأحكام" (2)

    أيمن الشعبان
    @aiman_alshaban

     
     بسم الله الرحمن الرحيم


    الحمد لله حمدا كثيرا طيبا مباركا فيه، كما يحب ربنا ويرضى، والصلاة والسلام على النبي المصطفى والرسول المجتبى، نبينا محمد وعلى آله وصحبه ومن اهتدى، وبعد:

    يقول ربنا سبحانه( شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنْزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ )، فنحن مع شهر عظيم المنزلة، جزيل الأجر، واسع الفضل، كبير القدر، متنوع العبادات، موسم من مواسم الخيرات والبركات، وتكفير الذنوب والسيئات.

    فرضه الله لغاية عظيمة وثمرة جليلة ( لعلكم تتقون )، وعليه ينبغي أن نجتهد في الطاعة، ونبادر في الأعمال، ونسارع في الخيرات، ونغتم الفرص والأوقات، ولا يكون ذلك بالتمني والتشهي والأهواء، بل بالصدق والإخلاص والاقتداء بهدي النبي عليه الصلاة والسلام، الذي ما ترك خيرا لأمته إلا دلها عليه، ولا شرا إلا حذرها منه، ولا يتحقق ذلك إلا بعلم صحيح، وفقه نيِّر مريح، ومعرفة ضعيف الحديث من الصحيح.

    ومما لا شك فيه أن ما صح عن نبينا عليه الصلاة والسلام؛ فيه غنية وخير واكتفاء عن الضعيف، وعليه قمت بعون الله وتوفيقه بجمع أكثر من " 500 " رواية تتعلق بشهر رمضان منها الصحيح والضعيف والموضوع؛ في الفضائل والأحكام وكل ما يتعلق بهذا الشهر الكريم من عبادات ومعاني وسنن وآداب.

    إذ جمعت عدد من الأحاديث " صحيحها وضعيفها" وقسمتها لمجاميع بحسب التصنيف، لسهولة الوصول للحديث المطلوب، وذكرت متن الحديث والحكم النهائي مع ذكر المصدر، للاختصار وعدم التطويل وسهولة التناول والتدليل، لتكون زادا لكل مسلم في هذا الشهر، سيما الوعاظ والخطباء والدعاء والمرشدين، أسأل الله الإخلاص في القول والعمل والقبول والسداد.

    والآن مع القسم الثاني ما يتعلق بالأحكام:


    1- ( بُنِي الإسلامُ على خمس: شَهادةِ أن لا إلهَ إلا اللهُ وأنَّ محمدًا رسولُ اللهِ، وإقامِ الصلاةِ، وإيتاءِ الزكاةِ، والحجِّ، وصومِ رمضانَ ). صحيح.[1]

    2- ( من مات و عليه صيام صام عنه وليه ). صحيح.[2]

    3- ( من صام الأبد فلا صام و لا أفطر ). صحيح.[3]

    4- ( لا صام من صام الدهر، صوم ثلاثة أيام صوم الدهر كله ). صحيح.[4]

    5- ( من صام ستة أيام بعد الفطر كان تمام السنة{ من جاء بالحسنة فله عشر أمثالها } ). صحيح.[5]

    6- ( كان إذا رأى الهلالَ قال: اللهم أَهِلَّه علينا باليُمنِ والإيمانِ، و السلامةِ والإسلامِ، ربي وربُّك اللهُ ). حسن.[6]

    7- ( كانَ رسولُ اللهِ إذا رأى الهلالَ قالَ: اللهُ أكبرُ، اللَّهمَّ أَهِلَّهُ علينا بالأمنِ والإيمانِ، والسَّلامةِ والإسلامِ، والتَّوفيقِ لما تحبُّ، وَترضَى، ربُّنا وربُّكَ اللهُ ). صحيح.[7]

    8- ( لا يتقدَّمنَّ أحدُكم رمضانَ بصوم يوم أو يومين، إلا أن يكون رجلٌ كان يصوم صومَه، فليصم ذلك اليوم ). صحيح.[8]

    9- حديث( أن الله أوحى إلى يحيى بن زكريا بخمس كلمات ... )، وجاء فيه( وأمركم بالصيامِ، ومثلُ ذلك كمثلِ رجلٍ في عصابةٍ معه صُرَّةٌ من مسكٍ، كلهم يُحبُّ أن يجدَ ريحَها ، وإنَّ الصيامَ أطيبُ عند اللهِ من ريحِ المسكِ ). صحيح.[9]

    10- ( إن كان قضاء من رمضان فاقضي يوما مكانه، و إن كان تطوعا فإن شئت فاقضي، و إن شئت فلا تقضي ). صحيح بمجموع طرقه.[10]

    11- ( صومُكمْ يومَ تَصومونَ، وأَضْحاكُمْ يومَ تُضحُّونَ ). صحيح.[11]

    12- ( صومُوا الشَّهرَ وسُرَرَهُ ). حسن.[12]

    13- ( صوم ثلاثة أيام من كل شهر ورمضان إلى رمضان صوم الدهر وإفطاره ). صحيح.[13]

    14- ( الشهرُ تسعٌ وعشرونَ ليلةً، فلا تَصوموا حتى تَرَوْهُ، فإنْ غُمَّ عليكم فأكمِلوا العدةَ ثلاثينَ).صحيح.[14]

    15- ( صوموا من وضح إلى وضح ). حسن لغيره.[15]

    16- ( كان أحب الشهور إليه أن يصومه شعبان ثم يصله برمضان ). صحيح.[16]

    17- ( إذا رأيتُموه فصوموا. وإذا رأيتُموه فأفْطِروا. فإنْ أُغْميَ عليكم فعدُّوا ثلاثينَ ). صحيح.[17]

    18- ( صوموا لرؤيته وأفطروا لرؤيته. فإنْ غُمِّيَ عليكم الشهرَ فعدُّوا ثلاثينَ ). صحيح.[18]

    19- ( أحصوا هلال شعبان لرمضان ولا تخلطوا برمضان إلا أن يوافق ذلك صياما كان يصومه أحدكم و صوموا لرؤيته وأفطروا لرؤيته فإن غم عليكم فأكملوا العدة ثلاثين يوما فإنها ليست تغمى عليكم العدة ). صحيح.[19]

    20- ( من أفطر يومًا من رمضانَ ناسيًا؛ فلا قضاءَ عليه ولا كفارةَ ).حسن.[20]

    21- ( صومُوا لِرُؤيتِه، وأفْطِرُوا لِرُؤيتِه، فإنْ حالَ بينكمْ و بينَهُ سَحابٌ فأكْمِلُوا عِدَّةَ شعبانَ و لا تَستقبِلُوا الشهرَ اسْتِقبالًا، ولا تَصِلُوا رمضانَ بِيومٍ من شعبانَ ). صحيح.[21]

    22- ( أنَّ سلمانَ بنَ صخرٍ الأنصاريَّ أحدُ بني بياضةَ جعل امرأتَهُ عليه كظهرِ أمِّه حتَّى يمضيَ رمضانُ فلمَّا مضَى نصفٌ من رمضانَ وقع عليها ليلًا فأتَى رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلم فذكر ذلك له ؟ فقال له رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلم أعتِقْ رقبةً قال : لا أجدُها قال: فصُمْ شهرينِ متتابعينِ قال: لا أستطيعُ قال: أطعِمْ ستين مسكينًا قال : لا أجدُ فقال رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلم لفَروةَ بنَ عمرٍو أعطِهِ ذلك العِرقَ وهو مكتلٌ يأخذُ خمسةَ عشرَ صاعًا أو ستةَ عشرَ صاعًا إطعامُ ستين مسكينًا ). صحيح.[22]

    23- ( مَنْ لمْ يُبَيِّتْ الصيامَ قبْلَ طُلوعِ الفجْرِ، فلَا صِيامَ لهُ ). صحيح.[23]

    24- ( مَنْ لمْ يُبَيِّتْ الصيامَ قبْلَ طُلوعِ الليلِ، فلَا صِيامَ له ). صحيح.[24]

    25- ( من لم يجمع الصيام قبل الفجر فلا صيام له ). صحيح.[25]

    26- ( مَن لَم يدَع قَولَ الزُّورِ والعمَلَ بِه والجَهلَ، فليسَ للَّهِ حاجَةٌ أن يدَعَ طعامَه وشرابَهُ ). صحيح.[26]

    27- ( ليسَ الصيامُ منَ الأكْلِ والشرْبِ، إِنَّما الصيامُ منَ اللغوِ والرفَثِ، فإِنَّ سابَّكَ أحدٌ، أوْ جَهِلَ عليْكَ، فقلْ إِنَّي صائِمٌ إِنَّي صائِمٌ ). صحيح.[27]

    28- ( رُبَّ صائمٍ ليس له من صيامِه إلا الجوعُ، و رُبَّ قائمٍ ليس له من قيامِه إلا السَّهرُ ). صحيح.[28]

    29- ( رب قائم حظه من قيامه السهر و رب صائم حظه من صيامه الجوع و العطش ). صحيح.[29]

    30- ( لا يمنعن أحدكم أذان بلال من سحوره فإنه يؤذن بليل ليرجع قائمكم ولينبه نائمكم وليس الفجر أن يقول هكذا حتى يقول هكذا: يعترض في أفق السماء ). صحيح.[30]

    31- ( كان النبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم إذا دخل العشرُ شدَّ مِئْزَرَهُ، وأحيا ليلهُ، وأيقظَ أهلهُ ). صحيح.[31]

    32- ( كان رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ يجتهدُ في العشرِ الأواخرِ، ما لا يجتهدُ في غيرِه ). صحيح.[32]

    33- ( صوموا لرؤيته وأفطروا لرؤيته وانسكوا لها فإن غم عليكم فأتموا ثلاثين فإن شهد شاهدان مسلمان فصوموا وأفطروا ). صحيح.[33]

    34- ( جعل اللهُ الأهلَّةَ مواقيتَ للناسِ، فصوموا لرؤيتِه، وأَفطِروا لرؤيتِه، فإن غُمَّ عليكم فعُدُّوا ثلاثين يومًا ). صحيح.[34]

    35- ( تراءى الناسُ الهلالَ فأخبرتُ النبيَّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ أني رأيتُه فصام وأمر الناسَ بصيامِهِ ). صحيح.[35]

    36- ( كان النبيُّ - صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّم - إذا أَفْطَرَ قال: ذهب الظمأُ، وابْتَلَّتِ العروقُ، وثبت الأجرُ – إن شاء اللهُ - ). حسن.[36]

    37- ( كان يُفطرُ على رطباتٍ قبل أن يُصلِّي، فإن لم يكن رطباتٍ فعلى تمراتٍ، فإن لم يكن حَسَا حسواتٍ من ماءٍ ).حسن.[37]

    38- ( أنَّ أهلَ الجاهليةِ كانوا يصومون يومَ عاشوراءَ. وأنَّ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ صامه، والمسلمونَ. قبل أن يُفترَضَ رمضانُ،فلما افتُرِضَ رمضانُ، قال رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ : إنَّ عاشوراءَ يومٌ من أيامِ اللهِ. فمن شاء صامه ومن شاء تركَه ). صحيح.[38]

    39- ( كان يصومُ في السَّفرِ ويُفطِرُ، ويُصلِّي ركعتَيْن لا يدعُهما، يقولُ: لا يزيدُ عليهما يعني الفريضةَ ). صحيح.[39]

    40- ( إن الله وضع عن المسافر الصوم و شطر الصلاة ). حسن.[40]

    41- ( أنَّ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ خرج عامَ الفتحِ إلى مكةَ في رمضانَ.فصام حتى بلغ كراعَ الغميمِ. فصام الناسُ. ثم دعا بقدحٍ من ماءٍ فرفعَه. حتى نظر الناسُ إليهِ. ثم شرب. فقيل لهُ بعد ذلك: إنَّ بعض الناسِ قد صام. فقال: " أولئك العصاةُ. أولئك العصاةُ ". وفي روايةٍ: إنَّ الناسَ قد شقَّ عليهم الصيامُ. وإنما ينظرون فيما فعلت. فدعا بقدحٍ من ماءٍ بعد العصرِ ). صحيح.[41]

    42- ( ليس من البِرِّ الصومُ في السَّفَرِ ). صحيح.[42]

    43- ( ليس من البر الصيام في السفر فعليكم برخصة الله التي رخص لكم فاقبلوها ). صحيح.[43]

    44- ( لا يَزَالُ الناسُ بخيرٍ ما عَجَّلُوا الفِطْرَ، فإنَّ اليهودَ يُؤَخِّرُونَ ). حسن.[44]

    45- ( لا تزال أمتي على سنتي، مالم تنتظر بفطرها النجوم ). صحيح.[45]

    46- ( لا يزال الدين ظاهرا ما عجل الناس الفطر، لأن اليهود و النصارى يؤخرون ). حسن.[46]

    47- ( إذا سمعَ أحدكُم النداءَ، والإناءَ على يدهِ فلا يضعهُ حتى يقضِي حاجتهُ منهُ ). حسن.[47]

    48- ( عن أنس قال: ما رأيت رسول الله قط صلى صلاة المغرب حتى يفطر، و لو على شربة من ماء ). صحيح.[48]

    49- ( كانَ رسولُ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ يصبِحُ جُنُبًا منَ الوِقاعِ لا منَ احتِلامٍ ثمَّ يغتسِلُ ويتمُّ صومَهُ ). صحيح.[49]

    50- ( أنَّ رسولَ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ كانَ يُصبحُ جنُبًا مِن غيرِ احتلامٍ ، ثمَّ يَصومُ ). صحيح.[50]

    51- ( أفطرنا على عهدِ النبيِّ صلى الله عليه وسلم يوم غيمٍ، ثم طلعتِ الشمسُ ). صحيح.[51]

    52- ( كان رسول الله يفطر قبل أن يصلي على رطبات، فإن لم تكن رطبات فتمرات، فإن لم تكن تمرات حسا حسوات من ماء ). حسن.[52]

    53- ( أنَّ رسولَ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ احتَجمَ وَهوَ صائمٌ ). صحيح.[53]

    54- ( كان رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ يُقبِّلُ وهو صائمٌ ويباشرُ وهو صائمٌ. ولكنه أَملكُكم لإِرْبِه ). صحيح.[54]

    55- ( أنَّ النبيَّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ كان يُقبِّلُ وهو صائمٌ ولكم في رسولِ اللهِ أُسوةٌ حسنةٌ ). صحيح.[55]

    56- ( مَنْ أكل أوْ شرِبَ ناسِيًا فلا يُفطِرُ، فإنَّما هو رِزقٌ رزَقهُ اللهُ ). صحيح.[56]

    57- ( إذا نسِي فأكَل وشرِب فليُتِمَّ صومَه، فإنما أطعمَه اللهُ وسَقاه ). صحيح.[57]

    58- ( لا وصال في الصوم ). صحيح.[58]

    59- ( لا تقدموا شهر رمضان بصوم قبله بيوم أو يومين إلا أن يكون رجل كان يصوم صوما فليصمه ). صحيح.[59]

    60- ( لا تقدموا الشهر بصيام يوم و لا يومين إلا أن يكون شيء يصومه أحدكم لا تصوموا حتى تروه ثم صوموا حتى تروه فإن حال دونه غمام فأتموا العدة ثلاثين ثم أفطروا و الشهر تسع و عشرون ). صحيح.[60]

    61- ( لا يحل لامرأة أن تصوم وزوجها شاهد إلا بإذنه أو تأذن في بيته إلا بإذنه و ما أنفقت من نفقة من غير أمره فإنه يؤدي إليه شطره ). صحيح.[61]

    62- ( إذا انتصف شعبان فلا تصوموا حتى يكون رمضان ). صحيح.[62]

    63- ( سألتُ عائشةَ رضي اللهُ عنها عن صومِ النبيِّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ. فقالت: كان يصوم حتى نقول: قد صام. قد صام. ويفطرُ حتى نقولَ: قد أفطر. قد أفطر. قالت: وما رأيتُه صام شهرًا كاملًا، منذُ قدِم المدينةَ، إلا أن يكون رمضانُ ). صحيح.[63]

    64- ( من صام اليومَ الذي يُشكُّ فيه فقد عصَى أبا القاسمِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ ). صحيح.[64]

    65- ( عَنْ أَبِي سَعِيدٍ الْخُدْرِيِّ قَالَ: غَزَوْنَا مَعَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لَسِتَّ عَشْرَةَ مَضَتْ مِنْ شَهْرِ رَمَضَانَ فَمِنَّا مَنْ صَامَ وَمِنَّا مَنْ أَفْطَرَ فَلَمْ يَعِبِ الصَّائِمُ عَلَى الْمُفْطِرِ وَلَا الْمُفْطِرُ عَلَى الصَّائِمِ ). صحيح.[65]

    66- ( خَرَجَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَنْ الْمَدِينَةِ إِلَى مَكَّةَ فَصَامَ حَتَّى بَلَغَ عُسْفَانَ ثُمَّ دَعَا بِمَاءٍ فَرَفَعَهُ إِلَى يَدِهِ لِيَرَاهُ النَّاسُ فَأَفْطَرَ حَتَّى قَدِمَ مَكَّةَ وَذَلِكَ فِي رَمَضَانَ. فَكَانَ ابْنُ عَبَّاسٍ يَقُولُ: قَدْ صَامَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَأَفْطَرَ. فَمن شَاءَ صَامَ وَمن شَاءَ أفطر ). صحيح.[66]

    67- ( أتتْهُ امرأةٌ فقالت يا رسولَ اللَّهِ إنِّي كنتُ تصدَّقتُ على أمِّي بجاريةٍ وإنَّها ماتت قالَ وجبَ أجرُكِ وردَّها عليكِ الميراثُ قالت يا رسولَ اللَّهِ كانَ عليها صومُ شهرٍ أفأصومُ عنها قالَ صومي عنها قالت يا رسولَ اللَّهِ إنَّها لم تحجَّ قطُّ أفأحجُّ عنها قالَ نعم حُجِّي عنها ). صحيح.[67]

    68- ( نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن صوم يوم الفطر والنحر ). صحيح.[68]

    69- ( لا صوم في يومين: الفطر والضحى ). صحيح.[69]

    70- ( لا يصلح الصيام في يومين: يوم الأضحى ويوم الفطر من رمضان ). صحيح.[70]

    71- ( نهى عن صومِ ستةِ أيامٍ من السنةِ: ثلاثةِ أيامِ التشريقِ، و يومِ الفطرِ، و يومِ الأضْحى، و يومِ الجمعةِ مختصَّةً من الأيامِ ). صحيح.[71]

    72- ( كان ابنُ عباسٍ يُنكرُ أن يتقدَّم في صيامِ رمضانَ إذا لم يُرَ هلالُ شهرِ رمضانَ ويقول قال النبيُّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ: إذا لم تَروُا الهلالَ فاستكمِلوا ثلاثينَ ليلةً ). صحيح.[72]

    73- ( كانَ يبيتُ جُنُبًا، فيأتيهِ بلالٌ، فيؤذنُهُ بالصَّلاةِ، فيقومُ فيغتَسلُ، فأنظرُ إلى تحدُّرِ الماءِ مِن رأسِهِ، ثمَّ يخرجُ فأسمعُ صوتَهُ في صلاةِ الفجرِ ثمَّ يظلُّ صائمًا قالَ مطرِّفٌ: فقلتُ لعامرٍ: في رمَضانَ ؟ قالَ: نعَم سواءٌ رمضانُ أو غيرُهُ ). صحيح.[73]

    74- ( إذا مرِض الرجلُ في رمضانَ، ثمَّ مات ولم يَصُمْ، أطعمَ عنه، ولم يكنْ عليه قضاءٌ، وإنْ كان عليه نذرٌ، قضَى عنه وليُّه ). صحيح.[74]

    75- ( لما نزل صومُ رمضانَ، كانوا لا يقربون النساءَ رمضانَ كلَّه، وكان رجالٌ يخونون أنفسَهم، فأنزل اللهُ: " عَلِمَ اللَّهُ أَنَّكُمْ كُنْتُمْ تَخْتَانُونَ أَنْفُسَكُمْ فَتَابَ عَلَيْكُمْ وَعَفَا عَنْكُم"). صحيح.[75]

    76- ( شهرانِ لا يَنقُصانِ شهرا عيدٍ؛ رمضانُ وذو الحجةِ ). صحيح.[76]

    77- ( ما علمتُ النَّبيَّ صلَّى اللَّهُ عليْهِ وسلَّمَ صامَ يومًا، يتحرَّى فضلَهُ على الأيَّامِ، إلَّا هذا اليوم يعني شَهرَ رمضانَ: ويومَ عاشوراءَ ). صحيح.[77]

    78- ( إن كانَ ليَكونُ عليَّ الصِّيامُ مِن رَمضانَ، فما أقضيهِ حتَّى يجيءَ شَعبانُ ). صحيح.[78]

    79- ( أنَّ أمَّ الفضلِ بنتِ الحارثِ، بعثَتهُ إلى مُعاويةَ بالشَّامِ، قالَ: فقَدِمْتُ الشَّامَ فقَضَيتُ حاجتَها، واستَهَلَّ عليَّ هلالُ رمضانَ وأَنا بالشَّامِ، فرأينا الهلالَ ليلةَ الجمعةِ، ثمَّ قَدِمْتُ المدينةَ في آخرِ الشَّهرَ فسألَني ابنُ عبَّاسٍ، ثمَّ ذَكَرَ الهلالَ فقالَ : مَتَى رأيتُمُ الهلالَ ؟ فقُلتُ: رأيناهُ لَيلةَ الجمعةِ، فقالَ: أنتَ رأيتَهُ لَيلةَ الجمعةِ؟ فقلتُ: رآهُ النَّاسُ فَصاموا وصامَ مُعاويةُ، فقالَ: لَكِنْ رأيناهُ ليلةَ السَّبتِ، فلا نزالُ نَصومُ حتَّى نُكْمِلَ ثَّلاثينَ يوما أو نَراهُ ، فقلتُ: ألا تَكْتفي برؤيةِ معاويةَ وصيامِهِ؟ قالَ: لا، هَكَذا أمرَنا رسولُ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ علَيهِ وسلَّمَ ). صحيح.[79]

    80- ( لا تصوم المرأة يوما تطوعا في غير رمضان، و زوجها شاهد إلا بإذنه ). صحيح.[80]

    81- ( خرج رسولُ اللهِ عامَ الفتحِ صائمًا في رمضانَ، حتَّى إذا كان بِالْكُدَيْدِ أفطرَ ). صحيح.[81]

    82- ( سافرنا مع رسولِ اللهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ في رمضانَ فصامَ بعضنا وأفطرَ بعضنا فلم يعبِ الصَّائمُ علَى المفطرِ ولا المفطرُ علَى الصَّائمِ ). صحيح.[82]

    83- ( إذا جاء رمضانُ فصُمْ ثلاثين، إلا أن ترى الهلالَ قبلَ ذلك ). صحيح.[83]

    84- ( أفطرَ الحاجمُ والمَحجومُ ). صحيح لكنه منسوخ.[84]

    85- ( اختلَفَ النَّاسُ في آخرِ يومٍ من رمضانَ، فقدِمَ أعرابيَّانِ، فشَهِدا عندَ النَّبيِّ صلَّى اللَّهُ علَيهِ وسلَّمَ باللَّهِ لأَهَلَّا الهلالَ أمسِ عشيَّةً، فأمرَ رسولُ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ علَيهِ وسلَّمَ النَّاسَ أن يُفطِروا، زادَ خلَفٌ في حديثِهِ،: وأن يَغدوا إلى مُصلَّاهم ). صحيح.[85]

    86- ( نهى عن صيام يوم قبل رمضان، و الأضحى، و الفطر، و أيام التشريق ). صحيح.[86]

    87- ( آمركم بأربع، وأنهاكم عن أربع، اعبدوا الله ولا تشركوا به شيئا، وأقيموا الصلاة، وآتوا الزكاة، وصوموا رمضان، وأعطوا الخمس من الغنائم وأنهاكم عن أربع: عن الدباء، والحنتم، والمزفت، والنقير ). صحيح.[87]

    88- ( أن رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم كان يُدرِكُه الفجرُ، وهو جُنُبٌ من أهلِه، ثم يغتَسِلُ ويصومُ ). صحيح.[88]

    89- ( مَنْ ذرعَه القيءُ فليسَ عليهِ قضاءٌ، ومَنْ استقاءَ عمدًا فليقضِ ). صحيح.[89]

    90- ( أسبِغِ الوُضوءَ، وخلِّل بينَ الأَصابعِ، وبالِغ في الاستِنشاقِ، إلَّا أَن تَكونَ صائمًا ). صحيح.[90]

    91- ( نهَى رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم عن الوِصالِ في الصومِ، فقال له رجلٌ من المسلمين: إنك تُواصِلُ يا رسولَ اللهِ، قال: وأيُّكم مِثلي، إني أَبيتُ يُطعِمُني ربي ويَسقينِ. فلما أبَوا أن ينتَهوا عن الوِصالِ، واصَل بهم يومًا، ثم يومًا، ثم رأَوُا الهلالَ، فقال: لو تأخَّرَ لزِدْتُكم. كالتَّنكِيلِ لهم حين أبَوا أن ينتَهوا ). صحيح.[91]

    92- ( يا رسولَ اللهِ: أَجِدُ بي قُوَّةً على الصيامِ في السفرِ. فهل عليَّ جُناحٌ؟ ، فقال رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ: " هي رُخصةٌ من اللهِ فمن أخذ بها فحسَنٌ. ومن أحبَّ أن يصومَ فلا جُناحَ عليه ). صحيح.[92]

    93- ( سافرنا مع رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ. فيصومُ الصائمُ ويفطرُ المفطرُ . فلا يعيبُ بعضُهم على بعضٍ ). صحيح.[93]

    94- ( كان رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ في سفرٍ. فصام بعضٌ وأفطرَ بعضٌ . فتحزَّمَ المفطرون. وعملوا وضعفَ الصوَّامُ عن بعضِ العملِ. قال: فقال في ذلك " ذهب المفطرونَ اليومَ بالأجرِ ). صحيح.[94]

    95- ( جاء رجلٌ إلى النبيِّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم فقال: هَلَكْتُ. قال: " ما شَأنُك ". قال :وَقَعْتُ على امرأتي في رمضانَ، قال: " تَستطيعُ أن تُعتِقَ رَقَبَةً". قال: لا. قال : "فهل تَستطيعُ أن تصومَ شهرَينِ مُتَتابِعَينِ " . قال: لا. قال: " فهل تَستطيعُ أن تُطعِمَ سِتين مِسكينًا ". قال: لا. قال: " اجلِسْ ". فجلَس، فأُتِيَ النبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم بعَرَقٍ فيه تمرٌ - والعَرَقُ المِكتَلُ الضَّخمُ - قال: " خُذْ هذا فتَصَدَّقْ به " . قال: أعَلَى أفقَرَ منا ؟ فضَحِكَ النبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم حتى بَدَتْ نَواجِذُه، قال : " أَطعِمْه عِيالَك" ). صحيح.[95]

    96- ( افترض الله على أمتي الصوم ثلاثين يوما، وافترض على سائر الأمم أقل وأكثر، وذلك لأن آدم لما أكل من الشجرة بقى في جوفه مقدار ثلاثين يوما، فلما تاب الله عليه أمره بصيام ثلاثين يوما بلياليهن، وافترض عليَّ وعلى أمتي بالنهار، وما نأكل بالليل تفضل من الله عزوجل ). موضوع.[96]

    97- ( لا تقولوا رمضانَ. فإنَّ رمضانَ اسمٌ من أسماءِ اللهِ تعالى. ولكن قولوا: شهرُ رمضانَ ). باطل.[97]

    98- ( إذا غاب الهلالُ قبل الشفقِ: فهو لليلةٍ، وإذا غاب بعد الشفقِ: فهو َلليلتينِ ). لا أصل له.[98]

    99- ( جاء أعرابي إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: إني رأيت الهلال قال الحسن في حديثه: يعني رمضان فقال: أتشهد أن لا إله إلا الله؟ قال: نعم، قال: أتشهد أن محمدا رسول اللهِ؟ قال: نعم، قال: يا بلال أذن في الناس فليصوموا غدا ). ضعيف.[99]

    100- ( صُمْ شهرَ الصبرِ رمضانَ، صمْ شهرَ الصبرِ وثلاثةَ أيامٍ من كلِّ شهرٍ، صمْ من الحرُمُ ِواتركْ، صمْ منَ الحُرُمِ واتركْ، صمْ منَ الحُرُمِ واتركْ ). ضعيف.[100]

    101- ( صومُوا وأوْفِرُوا شعُورَكم فإِنَّها مَجْفَرَةٌ ). ضعيف.[101]

    102- ( أيَستاكُ الصَّائمُ؟ قالَ: نعَم قلتُ برُطَبِ السِّواكِ ويابسِهِ؟ قالَ: نعَم، قُلتُ: في أوَّلَ النَّهارِ وآخرَهُ؟ قالَ: نعَم، قلتُ له: عمَّن؟ قالَ: عنِ رسولِ اللَّهِ صلَّى اللَّه علَيهِ وآلِهِ وسلَّمَ ). لا أصل له.[102]

    103- ( أقمِ الصلاةَ، وأدِّ الزكاةَ، وصمْ رمضانَ، وحُجَّ البيتَ، واعتمرْ، وبَرَّ والديكَ، وصِلْ رَحِمَكَ، واقْرِ الضيفَ، وأْمُرْ بالمعروفِ، وانهَ عنِ المنكرِ، وزُلْ معَ الحقِّ حيثُ زالَ ). ضعيف.[103]

    104- ( صُمْ رمضانَ والذي يَليه، و كلَّ أربعاءٍ وخميسٍ، فإذا أنتَ قدْ صُمْتَ الدَّهرَ ). ضعيف.[104]

    105- ( من تأمل خلق امرأة حتى يستبين له حجم عظامها من وراء ثيابها وهو صائم ؛ فقد أفطر ). موضوع.[105]

    106- ( خمسٌ يُفطِرن الصَّائمَ وينقُضن الوضوءَ: الكذبُ، والنَّميمةُ، والغيبةُ، والنَّظرةُبشهوةٍ، واليمينُ الكاذبةُ ). موضوع.[106]

    107- ( من أفطر يومًا من رمضانَ من غيرِ رخصةٍ ولا عذرٍ كان عليه أن يصومَ ثلاثين يومًا، ومن أفطر يومَيْن كان عليه ستِّين، ومن أفطر ثلاثةَ أيَّامٍ كان عليه تسعين يومًا ). موضوع.[107]

    108- ( مَنْ أَفْطَرَ يومًا مِنَ رمضانَ، فمات قبلَ أنْ يَقْضِيَه؛ فعليه بِكُلِّ يومٍ مُدٌّ لِمِسكينٍ ). ضعيف.[108]

    109- ( من أفطر يوما من رمضان من غير عذر ولا مرض لم يقضه صوم الدهر وإن صامه ). ضعيف.[109]

    110- ( مَن أفطر يومًا من رمضانَ في الحضرِ ، فليُهدِ بدنةً ). موضوع.[110]

    111- ( من أفطر يوما من رمضان فليهد بدنة فإن لم يجد فليطعم ثلاثين صاعا من تمر المساكين ). موضوع.[111]

    112- ( إنَّ اللَّهَ عزَّ وجلَّ لم يَكتُب عليَّ اللَّيلَ صيامًا، فمَن صامَ فقَد تعنَّى، ولا أجرَ لَهُ ). ضعيف.[112]

    113- ( لا تَكتَحلْ وأنتَ صائمٌ، اكتِحلْ ليلًا، الإثمِدُ يَجلو البصرَ، ويُنبِتُ الشَّعرَ ). ضعيف.[113]

    114- ( كلُّ شيءٍ للرجلِ حِلٌّ من المرأةِ، في صيامِه، ما خَلَا ما بينَ رِجْلَيْها ). ضعيف.[114]

    115- ( لا بأسَ بقضاءِ شهرِ رمضانَ مُفرَّقًا ). ضعيف.[115]

    116- ( مَن أَدْرَكَ رمضانَ، وعليه من رمضانَ شيءٌ لم يَقْضِهِ، لم يُتَقَبَّلْ منه، ومَن صام تَطَوُّعًا وعليه من رمضانَ شيءٌ لم يَقْضِهِ، فإنه لا يُتَقَبَّلُ منه حتى يصومَه ). ضعيف.[116]

    117- ( مَن أدرك رمضانَ وعليه من رمضانَ شيءٌ لم يَقْضِهِ، فإنه لا يُقْبَلُ منه حتى يصومَه ). ضعيف.[117]

    118- ( كانَ إذا أَفْطَرَ قالَ: اللَّهُمَّ لكَ صُمْتُ وعَلَى رِزْقِكَ أَفْطَرْتُ، فتَقَبَّلَ منِّي، إِنَّكَ أنْتَ السَّمِيعُ العَلِيمُ ). ضعيف.[118]

    119- ( إذا قُرِّبَ إلى أحدِكم طعامٌ وهو صائمٌ فليقلْ: بسمِ اللهِ والحمدُ للهِ، اللهمَّ لكَ صمتُ وعلى رزقِكَ أفطرتُ وعليكَ توكلتُ سبحانَكَ وبحمدِك تقبلْ مِنِّي إنكَ أنتَ السميعُ العليمُ ). منكر جدا.[119]

    120- ( كان يبدأ بالشراب إذا كان صائماً، وكان لا يَعُبُّ، يشربُ مرتينِ أو ثلاثاً ). ضعيف جدا.[120]

    121- ( عن عائشة رضي الله عنها قالت: كنتُ أنا وحفصةُ صائمتينِ فعرضَ لنا طعامٌ اشتهيناهُ فأكلنا منهُ فجاءَ رسولُ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ فبدَرتني إليهِ حفصةُ وكانت ابنةَ أبيها فقالت يا رسولَ اللَّهِ إنَّا كنَّا صائمتينِ فعرضَ لنا طعامٌ اشتهيناهُ فأكلنا منهُ قالَ اقضيا يومًا آخرَ مكانَه ). ضعيف.[121]

    122- ( كان يُحِبُّ أن يُفْطِرَ على ثلاثِ تَمْراتٍ، أو شيءٍ لم تُصِبْهُ النارُ ). ضعيف

    123- ( صائمُ رمضانَ في السَّفرِ كالمفطِرِ في الحضَرِ ). ضعيف.[122]

    124- ( مَن لم يَقْبَلْ رُخْصَةَ اللهِ كان عليه من الإثمِ مِثْلُ جِبالِ عرفةَ ). ضعيف.[123]

    125- ( إذا جُهِلَ علَى أحدِكُم وَهوَ صائمٌ فليقُلْ: أعوذُ باللَّهِ منكَ إنِّي صائمٌ). ضعيف جدا.[124]

    126- ( كان لا يَمسُّ من وَجهي شيئًا وأنا صَائمةٌ قالَتهُ عائشةُ ). منكر.[125]

    127- ( كان رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّم يُقبِّلُ بعضَ نسائِه وهو صائمٌ. قلتُ لعائشةَ : في الفريضةِ والتطوعِ؟ قالت عائشةُ: في كلِّ ذلك، في الفريضةِ والتطوعِ ). منكر بزيادة" قلت لعائشة ".[126]

    128- ( إذا دخلَ أحدُكُم علَى أخيهِ فأرادَ أن يُفْطِرَ فليُفطِرْ إلَّا أن يَكونَ صومُهُ ذلِكَ رمضانَ، أو قضاءَ رمضانَ أو نَذرًا ). ضعيف.[127]

    129- ( إن الله تعالى لم يكتب على الليل صياما فمن صام تعنى و لا أجر له ). ضعيف.[128]

    130- ( صام نوح الدهر إلا يوم الفطر و الأضحى و صام داود نصف الدهر و صام إبراهيم ثلاثة أيام من كل شهر صام الدهر و أفطر الدهر ). ضعيف.[129]

    131- ( تجب الصلاة على الغلام إذا عقل والصوم إذا أطاق والحدود والشهادة إذا احتلم ). ضعيف جدا.[130]

    132- ( ثلاث من فعلهن أطاق الصوم: من أكل قبل أن يشرب وتسحر وقال ). ضعيف.[131]

    133- ( حق الزوج على زوجته أن لا تمنعه نفسها وإن كانت على ظهر قتب وأن لا تصوم يوما واحدا إلا بإذنه إلا الفريضة وإن فعلت أثمت ولم يتقبل منها وأن لا تعطي من بيته شيئا إلا بإذنه فإن فعلت كان له الأجر وكان عليها الوزر وأن لا تخرج من بيته إلا بإذنه فإن فعلت لعنها الله وملائكة الغضب حتى تتوب أو تراجع و إن كان ظالما ). ضعيف.[132]

    134- ( من صام ستة أيام بعد الفطر متتابعة، فكأنما صام السنة كلها ). منكر.[133]

    135- ( نسخ الأضحى كُلَّ ذبحٍ، وصومُ رمضانَ كُلَّ صومٍ، والغُسْلُ مِنَ الجنابةِ كُلَّ غُسْلٍ، والزكاةُ كُلَّ صدقةٍ ). ضعيف جدا.[134]

    136- ( من مات وعليه صوم نذر؛ فليصم عنه وليه ). منكر.[135]

    137- ( إذا أَطاقَ الغلامُ صومَ ثلاثةِ أيامٍ، وَجَبَ عليه صومُ رمضانَ ). منكر.[136]

    138- ( لا صومَ بعدَ النِّصفِ مِن شعبانَ حتَّى رمضانَ، ومَن كانَ علَيهِ صومٌ مِن رمضانَ فليَسرُدهُ، ولا يَقطعهُ ). لا يصح.[137]

    139- ( أقمِ الصلاةَ، وأدِّ الزكاةَ، وصمْ رمضانَ، وحُجَّ البيتَ، واعتمرْ، وبَرَّ والديكَ، وصِلْ رَحِمَكَ، واقْرِ الضيفَ، وأْمُرْ بالمعروفِ، وانهَ عنِ المنكرِ، وزُلْ معَ الحقِّ حيثُ زالَ ). ضعيف.[138]

    140- ( ... وانظروا في صيامِ عبدي شهْرَ رمضانَ، فإِنْ كان ضيَّعَ شيئًا منه فانظروا هلْ تَجِدونَ لعبدِي نافِلَةً من صيامٍ تُتِمُّونَ بها ما نَقَصَ مِنَ الصيامِ ... ). ضعيف.[139]

    141- ( إنَّ اللهَ تعالى تَصَدَّقَ بفِطْرَ رمضانَ على مَرِيضِ أُمَّتِي ومُسَافِرِها ). ضعيف.[140]

    142- ( أَقِمِ الصلاةَ، و أَدِّ الزكاةَ، وصمْ رمضانَ، وحجَّ البيتَ واعتمرْ، وبرَّ والديكَ، وصلْ رحِمَكَ، وأَقْرِ الضيفَ وأْمُرْ بالمعروفِ، وانْهَ عَنِ المنكرِ، و زُلْ معَ الحقِّ حيثُ زالَ ). ضعيف.[141]

    143- ( من قضى صلواتٍ من الفرائضِ في آخرِ جمعةٍ من رمضانَ كان ذلك جابرًا لكلِّ صلاةٍ فاتته في عمرِه إلى سبعينَ سنةً ). باطل.[142]

    144- ( مَن مات وعليه صيامُ شهرِ رمضانَ؛ فلْيُطْعَمْ عنه مكانَ كلِّ يومٍ مِسْكِينٌ ). ضعيف.[143]

    145- ( يا رسولَ اللَّهِ إنِّي صاحبُ ظَهرٍ أعالجُه أسافرُ عليهِ وأكريهِ وإنَّهُ ربَّما صادفَني هذا الشَّهرُ يعني رمضانَ وأنا أجدُ القوَّةَ وأنا شابٌّ وأجدُ بأن أصومَ يا رسولَ اللَّهِ أهونَ عليَّ من أن أؤخِّرَه فيَكونُ دينًا أفأصومُ يا رسولَ اللَّهِ أعظمُ لأجرِي أو أفطرُ قالَ أيُّ ذلِك شئتَ يا حمزةُ ). ضعيف.[144]

    146- ( من أصابهُ جَهْدٌ في رمضانَ فلم يُفْطِرْ، فماتَ دخلَ النارَ ). منكر.[145]

    147- ( كان إذا دخل رجبٌ قال:" اللهم بارِكْ لنا في رجبٍ وشعبانَ، وبلِّغنا رمضانَ وكان إذا كانت ليلةُ الجُمُعةِ قال: هذه ليلةٌ غَرَّاءُ، ويومٌ أَزْهَرُ "). ضعيف.[146]

    148- ( كان إذا دخل رمضانُ تغير لونُه، وكَثُرَت صلاتُه، وابتهل في الدعاءِ، وأَشْفَق لونُه ). ضعيف.[147]

    149- ( مَن كانت له حَمُولَةٌ تَأْوِي إلى شِبَعٍ و رِيٍّ، فلْيَصُمْ رمضانَ حيثُ أَدْرَكَه ). ضعيف.[148]

    150- ( كان لا يَرى بأسًا بقَضاءِ رمَضانَ في عَشرِ ذي الحِجَّةِ ). ضعيف.[149]

    151- ( ما صام مَنْ ظَلَّ يأكُلُ لحومَ الناسِ ). ضعيف.[150]

    152- ( لِيَتَّقِهِ الصائمُ. يَعْنِي الكُحْلَ ). منكر.[151]

    153- ( إن رسول الله صلى الله عليه و سلم أجاز شهادة رجل واحد على رؤية هلال رمضان وكان رسول الله صلى الله عليه و سلم لا يجيز شهادة في الإفطار إلا شهادة رجلين ). ضعيف.[152]

    154- ( كان إذا رأى الهلالَ قال: اللهمَّ! أهلَّهُ علينا بالأمنِ والإيمانِ، والسلامةِ والإسلامِ والسكينةِ والعافيةِ والرزقِ الحسنِ ). ضعيف.[153]

    155- ( إذا صمتم، فاستاكوا بالغداةِ، ولاتَسْتَاكُوا بِالْعَشِيِّ، فإِنَّه ليس مِنْ صائِمٍ تَيْبَسُ شفتاهُ بالعَشِيِّ إلَّا كانَتْ نورًا بينَ عَيْنَيْهِ يومَ القيامَةِ ). ضعيف.[154]

    156- ( كان رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم يقنُتُ " في النِّصفِ"من رمضانَ إلى آخرِه ). منكر.[155]

    157- ( أمر الذي أفْطَرَ في شهْرِ رمضانَ بكفارةِ الظّهارِ ). ضعيف.[156]

    158- ( أنَّ عائشة رضي الله عنها اعتَمرَتْ معَ رسولِ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ منَ المدينةِ إلى مَكَّةَ، حتَّى إذا قدمَتْ مَكَّةَ، قالت: يا رسولَ اللَّهِ بأبي أنتَ وأمِّي! قَصرتَ وأتمَمتُ، وأفطَرتَ وصُمتُ؟ قالَ : أحسنتِ يا عائشةُ، وما عابَ عليَّ ). منكر.[157]

    159- ( الحجامة تكره في أول الهلال ولا يرجى نفعها حتى ينقص الهلال ). ضعيف.[158]

    160- ( كان إذا رأى الهلال صرف وجهه عنه ). ضعيف.[159]

    161- ( كان إذا رأى الهلال قال: الله أكبر الله أكبر الحمد لله لا حول ولا قوة إلا بالله اللهم إني أسألك من خير هذا الشهر وأعوذ بك من سوء القدر ومن شر يوم المحشر ). ضعيف.[160]

    162- ( كان إذا رأى الهلال قال: هلال خير الحمد لله الذي ذهب بشهر كذا وجاء بشهر كذا أسألك من خير هذا الشهر ونوره وبركته وهداه وطهوره ومعافاته ). ضعيف.[161]

    163- ( أحصوا عدة شعبان لرمضان ). ضعيف.[162]

    164- ( إذا دخل أحدكم على أخيه المسلم فأراد أن يفطر فليفطر إلا أن يكون صومه رمضان أو قضاء رمضان أو نذرا ). ضعيف.[163]

    أيمن الشعبان
    9-7-2013م
    30- شعبان -1434هـ


    -----------------------------------
    [1]متفق عليه.
    [2]متفق عليه.
    [3]صحيح الجامع برقم 6323.
    [4]صحيح البخاري.
    [5]صحيح الجامع برقم 6328.
    [6]صحيح الجامع برقم 4726.
    [7]السلسلة الصحيحة برقم 1816.
    [8]متفق عليه واللفظ للبخاري.
    [9]صحيح الترغيب برقم 1498.
    [10]السلسلة الصحيحة برقم 2802.
    [11]صحيح الجامع برقم 3807.
    [12]صحيح الجامع برقم 3808، وسرره أي آخره.
    [13]صحيح الجامع برقم 3802.
    [14]صحيح البخاري.
    [15]السلسلة الصحيحة برقم 1918.
    [16]صحيح الجامع برقم 4628.
    [17]صحيح مسلم.
    [18]صحيح مسلم.
    [19]صحيح الجامع برقم 199.
    [20]التعليقات الرضية للألباني ( 2/16 ).
    [21]صحيح الجامع برقم 3809.
    [22]صحيح الترمذي برقم 1200.
    [23]صحيح الجامع برقم 6534.
    [24]صحيح الجامع برقم 6535.
    [25]صحيح الجامع برقم 6538.
    [26]صحيح البخاري.
    [27]صحيح الجامع برقم 5376.
    [28]صحيح الترغيب برقم 1083.
    [29]صحيح الجامع برقم 3490.
    [30]صحيح الجامع برقم 7786، وأصله في الصحيحين.
    [31]متفق عليه.
    [32]صحيح مسلم.
    [33]صحيح الجامع برقم 3811.
    [34]صحيح الجامع برقم 3093.
    [35]إرواء الغليل برقم 1979.
    [36]مشكاة المصابيح برقم 1993.
    [37]السلسلة الصحيحة برقم 2840.
    [38]صحيح مسلم.
    [39]السلسلة الصحيحة برقم 191.
    [40]صحيح الجامع برقم 1835.
    [41]صحيح مسلم.
    [42]متفق عليه واللفظ للبخاري.
    [43]صحيح الجامع برقم 5429.
    [44]صحيح الجامع برقم 7695.
    [45]صحيح الترغيب برقم 1074.
    [46]صحيح الترغيب برقم 1075.
    [47]السلسلة الصحيحة برقم 1394.
    [48]صحيح الترغيب برقم 1076.
    [49]صحيح ابن ماجة برقم 1392.
    [50]صحيح النسائي برقم 183.
    [51]صحيح البخاري.
    [52]صحيح الترغيب برقم 1077.
    [53]صحيح أبي داود برقم 2054.
    [54]متفق عليه واللفظ لمسلم.
    [55]السلسلة الصحيحة ( 1/431).
    [56]صحيح الجامع برقم 6082.
    [57]صحيح البخاري.
    [58]صحيح الجامع برقم 7569.
    [59]صحيح الجامع برقم 7395.
    [60]صحيح الجامع برقم 7392.
    [61]متفق عليه واللفظ للبخاري.
    [62]صحيح الجامع برقم 397.
    [63]صحيح مسلم.
    [64]صحيح أبي داود برقم 2022.
    [65]صحيح مسلم.
    [66]متفق عليه.
    [67]مشكاة المصابيح برقم 1955.
    [68]متفق عليه.
    [69]متفق عليه.
    [70]صحيح مسلم.
    [71]صحيح الجامع برقم 6961.
    [72]إرواء الغليل ( 4/6 ).
    [73]آداب الزفاف للألباني ص117.
    [74]صحيح أبي داود برقم 2078.
    [75]صحيح البخاري.
    [76]صحيح الجامع برقم 3719.
    [77]صحيح سنن النسائي برقم 2370.
    [78]صحيح النسائي برقم 2318.
    [79]صحيح الترمذي برقم 693.
    [80]السلسلة الصحيحة برقم 395.
    [81]صحيح النسائي برقم 2313.
    [82]صحيح أبي داود برقم 2405.
    [83]صحيح الجامع برقم 472.
    [84]صحيح أبي داود برقم 2049.
    [85]صحيح أبي داود برقم 2027.
    [86]صحيح الجامع برقم 6964.
    [87]صحيح الجامع برقم 11.
    [88]متفق عليه واللفظ للبخاري.
    [89]صحيح الترمذي برقم 720.
    [90]صحيح الترمذي برقم 788.
    [91]متفق عليه واللفظ للبخاري.
    [92]متفق عليه واللفظ لمسلم.
    [93]صحيح مسلم.
    [94]متفق عليه واللفظ لمسلم.
    [95]متفق عليه.
    [96]الفوائد المجموعة في الأحاديث الموضوعة، للشوكاني ص92، ت: المعلمي.
    [97]السلسلة الضعيفة برقم 6768.
    [98]الفوائد المجموعة ص92.
    [99]ضعيف أبي داود برقم 507.
    [100]ضعيف الجامع برقم 3491.
    [101]ضعيف الجامع برقم 3505.
    [102]ينظر الفوائد المجموعة ص95.
    [103]السلسلة الضعيفة برقم 2869.
    [104]ضعيف الجامع برقم 3489.
    [105]السلسلة الضعيفة برقم 6294.
    [106]موضوعات ابن الجوزي ( 2/195 ).
    [107]موضوعات ابن الجوزي ( 2/196).
    [108]السلسلة الضعيفة برقم 4557.
    [109]ضعيف الترغيب برقم 605.
    [110]ضعيف الجامع برقم 5461.
    [111]الفوائد المجموعة ص96.
    [112]السلسلة الضعيفة برقم 3083.
    [113]السلسلة الضعيفة برقم 3369.
    [114]ضعيف الجامع برقم 4236.
    [115]السلسلة الضعيفة برقم 696.
    [116]السلسلة الضعيفة برقم 5376.
    [117]ضعيف الجامع برقم 5376.
    [118]ضعيف الجامع برقم 6590.
    [119]السلسلة الضعيفة برقم 6996.
    [120]السلسلة الضعيفة برقم 5929.
    [121]ضعيف الترمذي ( 1/85 ).
    [122]ضعيف الجامع برقم 3456.
    [123]ضعيف الجامع برقم 5844.
    [124]السلسلة الضعيفة برقم 2542.
    [125]السلسلة الضعيفة برقم 958.
    [126]التعليقات الحسان على صحيح ابن حبان للألباني، برقم 3537.
    [127]السلسلة الضعيفة برقم 2560.
    [128]السلسلة الضعيفة برقم 3083.
    [129]ضعيف الجامع برقم 3465.
    [130]ضعيف الجامع برقم 2393.
    [131]ضعيف الجامع برقم 2543.
    [132]ضعيف الجامع برقم 2730.
    [133]ضعيف الترغيب برقم 607.
    [134]السلسلة الضعيفة برقم 904.
    [135]السلسلة الضعيفة برقم 5482.
    [136]السلسلة الضعيفة برقم 6354.
    [137]تمام المنة ص424.
    [138]السلسلة الضعيفة برقم 2869.
    [139]ضعيف الجامع برقم 2136.
    [140]ضعيف الجامع برقم 1585.
    [141]ضعيف الجامع برقم 1082.
    [142]صفة صلاة النبي للألباني ص37.
    [143]مشكاة المصابيح برقم 2034.
    [144]ضعيف أبي داود برقم 414.
    [145]السلسلة الضعيفة برقم 6920.
    [146]ضعيف الجامع برقم 4395.
    [147]ضعيف الجامع برقم 4397.
    [148]ضعيف الجامع برقم 5810.
    [149]السلسلة الضعيفة برقم 5994.
    [150]السلسلة الضعيفة 4451.
    [151]السلسلة الضعيفة برقم 1014.
    [152]مجمع الزوائد برقم 4807.
    [153]السلسلة الضعيفة برقم 3504.
    [154]السلسلة الضعيفة برقم 401.
    [155]الكامل في الضعفاء (5/189).
    [156]المجموع شرح المهذب ( 6/330 ).
    [157]ضعيف النسائي برقم 1455.
    [158]ضعيف الجامع برقم 2754.
    [159]ضعيف الجامع برقم 4402.
    [160]ضعيف الجامع برقم 4403.
    [161]ضعيف الجامع برقم 4406.
    [162]ضعيف الجامع برقم 207.
    [163]ضعيف الجامع برقم 482.
     

    اعداد الصفحة للطباعة           
    ارسل هذه الصفحة الى صديقك
    أيمن الشعبان
  • من أقوال السلف
  • مقالات
  • ما صح وما لم يصح
  • فلسطينيات
  • تأملات قرآنية
  • المسلم في بلاد الغربة
  • رمضانيات
  • الصفحة الرئيسية
  • مواقع اسلامية