صيد الفوائد saaid.net
صيد الفوائد على الفيسبوك صيد الفوائد على التويتر
:: الرئيسيه :: :: العروض الدعوية :: :: اخبر صديقك :: :: اتصل بنا :: :: ساهم معنا :: :: البحث :: :: المكتبة ::
الرئيسة
  • اعرف نبيك
  • العلماء وطلبة العلم
  • أفكار دعوية
  • مكتبة صيد الفوائد
  • الأنشطة الدعوية
  • زاد الـداعـيـة
  • زاد الخـطـيـب
  • العروض الدعوية
  • للنساء فقط
  • ملتقى الداعيات
  • رسائل دعوية
  • الفلاشات - القصص
  • مقالات - تغريدات
  • واحة الأدب
  • منوعات - مختارات
  • الملل والنحل
  • الطبيب الداعية
  • بحوث علمية
  • تربية الأبناء
  • سيادة الشريعة
  • جهاد المسلمين
  • محمد بن عبدالوهاب
  • صفحات مهمة







    من يدفع الثمن..؟

    الدكتور عصام بن هاشم الجفري


    الحمد لله خالق الأرض والسماء ،مجيب الدعاء،ناصر المظلومين والضعفاء،أحمده جل في علاه وأشكره على نعمه علينا في السراء والضراء،وأشهد أن لاإله إلا الله وحده لاشريك له في الإلهية ولا في الربوبية ولا في عليًّ الصفات والأسماء،وأشهد أن نبيا وحبيبنا محمداً عبد الله ورسوله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم ما اتصلت أذن بنداء،وما رُفع عن مؤمن بلاء.أما بعد:فأوصيكم معاشر المؤمنين ونفسي المذنبة القاصرة أولاً بتقوى الله تفوزوا بجنة عرضها السموات والأرض أعدها لكم ربكم وحبيبكم وأخبركم بذلك بقوله: {وَسَارِعُوا إِلَى مَغْفِرَةٍ مِنْ رَبِّكُمْ وَجَنَّةٍ عَرْضُهَا السَّمَوَاتُ وَالْأَرْضُ أُعِدَّتْ لِلْمُتَّقِينَ}(آل عمران:133).

    معاشر المؤمنين هل سمعتم الخبر؟ .زلزال عظيم أصاب بلادنا.قد تعجبون وتقولون لم نسمع بذلك في الأخبار ولا في غيرها. فأقول أحبتي إن الزلزال هو عبارة عن هزة عنيفة ينتج عنها دمار بقدر قوتها..وكلما كانت الهزة أعنف كلما كانت الخسائر أكبر،والزلازل أنواع:فالهزة الأرضية زلزال يدمر المباني ويقتل من الناس وأكثر من يدفع الثمن فئة الضعفاء من النساء والأطفال والعجزة الذين لا يستطيعون سرعة الفرار أو حسن التصرف،والهزة الاقتصادية زلزال تحدث دماراً في اقتصاد الدولة ويدفع الثمن الضعفاء من الفقراء وأصحاب الدخول المحدودة ،والهزة الأخلاقية زلزال يحطم القيم والأخلاق والمعتقدات يدفع ثمنه ضعفاء التربية الإيمانية والأخلاقية فيتساقطون في هاوية الرذيلة والانحراف،والهزة الاجتماعية زلزال يحطم العلاقات الأسرية والاجتماعية ويدفع ثمنه الضعفاء من الأطفال..والهزات والزلازل عديدة يضيق المجال عن حصرها..فهل عرفتم أي زلزال أصاب بلادنا؟.
    إني أود اليوم الحديث عن الزلزال الاجتماعي الذي أصاب مجتمعنا وفي صورة خاصة ما أصاب الأسرة المسلمة؛ زلزال الطلاق الذي هز أركان الأسرة المسلمة في مجتمعنا بقوة وعنف فهدم الكثير منها حتى غدت الأسر المهدَّمة أكثر من الأسر القائمة..!؛وحتى تتصور أخي معي حجم المأساة ضع أمام ناظريك الآن صورة لمدينة أصابتها هزة أرضية تركت المنازل المهدمة تفوق المنازل القائمة،أنصت معي بكل جوارحك إلى آهات واستغاثات المصابين من الضعفاء وهم أكثر من الناجين،أخي ألا تشتم معي رائحة الموت الكريهة المنبعثة من الجثث والأشلاء المبعثرة بعد الهزة وعددهم يفوق الأحياء؛لا شك أنها صورة كئيبة موحشة مؤلمة. مع الأسف أقولها بكل حسرة ومرارة وألم هكذا أصبحت صورة مجتمعنا الأسري؛وأكثر من يدفع الثمن الأطفال ثم النساء ..كل ذلك حدث ويحدث يوم أن نسي أو تغافل الرجل عن قول الله تعالى:{وَعَاشِرُوهُنَّ بِالْمَعْرُوفِ فَإِنْ كَرِهْتُمُوهُنَّ فَعَسَى أَنْ تَكْرَهُوا شَيْئًا وَيَجْعَلَ اللَّهُ فِيهِ خَيْرًا كَثِيرً} (النساء:19). ونسي أو تغافل أو جهل قول خير البشر صلى الله عليه وسلم الذي أخرجه الإمام مسلم من رواية أبي هريرة رضي الله عنه: ((لَا يَفْرَكْ مُؤْمِنٌ مُؤْمِنَةً إِنْ كَرِهَ مِنْهَا خُلُقًا رَضِيَ مِنْهَا آخَرَ أَوْ قَالَ غَيْرَهُ))(مسلم،الرضاع،ح(2672)).ونسيت المرأة أو تغافلت عن قول الله تعالى: {الرِّجَالُ قَوَّامُونَ عَلَى النِّسَاءِ بِمَا فَضَّلَ اللَّهُ بَعْضَهُمْ عَلَى بَعْضٍ وَبِمَا أَنْفَقُوا مِنْ أَمْوَالِهِمْ .. }.(النساء:34). ونسيت أو تغافلت عن قول نبيها وحبيبها صلى الله عليه وسلم الذي أخرجه الإمام الترمذي عن أبي هريرة رضي الله عنه:((لَوْ كُنْتُ آمِرًا أَحَدًا أَنْ يَسْجُدَ لِأَحَدٍ لَأَمَرْتُ الْمَرْأَةَ أَنْ تَسْجُدَ لِزَوْجِهَا))(الترمذي،الرضاع،ح(1079)[قَالَ أَبُو عِيسَى حَدِيثُ أَبِي هُرَيْرَةَ حَدِيثٌ حَسَنٌ غَرِيبٌ مِنْ هَذَا الْوَجْهِ]).وسعى كل منهم لإسعاد عدوه إبليس أخرج الإمام مسلم عن:جَابِرٍ رضي الله عنهقَالَ:قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم:((إنَّ إِبْلِيسَ يَضَعُ عَرْشَهُ عَلَى الْمَاءِ ثُمَّ يَبْعَثُ سَرَايَاهُ فَأَدْنَاهُمْ مِنْهُ مَنْزِلَةً أَعْظَمُهُمْ فِتْنَةً يَجِيءُ أَحَدُهُمْ فَيَقُولُ فَعَلْتُ كَذَا وَكَذَا فَيَقُولُ مَا صَنَعْتَ شَيْئًا قَالَ ثُمَّ يَجِيءُ أَحَدُهُمْ فَيَقُولُ مَا تَرَكْتُهُ حَتَّى فَرَّقْتُ بَيْنَهُ وَبَيْنَ امْرَأَتِهِ قَالَ فَيُدْنِيهِ مِنْهُ وَيَقُولُ نِعْمَ أَنْتَ قَالَ الْأَعْمَشُ أُرَاهُ قَالَ فَيَلْتَزِمُهُ))(مسلم،صفة القيامة والجنة والنار،ح(5032)).
    ثم من يدفع الثمن بعد الطلاق.؟ الأبناء الضعفاء؛حيث يصبحوا ميداناً لانتقام كل طرف من الآخر؛فالأم تحرص على غرس كراهية الأب في نفوس الأولاد..!.أبوكم مجرم..احذروا من أبيكم أن يختطفكم من المدارس.. أبوكم ظالم..أبوكم أبوكم.. حتى يصاب الابن بالرعب من أبيه ويتخيل أنه لا يوجد على وجه الأرض مجرم أكبر منه؛أيها الأحبة في الله تأملوا معي هذه القصة الواقعية:انفصل رجل عن زوجته وترك ابنها معها ولم تسمح له برؤياه وبعد أن طال على الأب الحرمان ذهب ليرى ابنه في المدرسة،فإذا بالابن يصاب بالهلع والفزع ويرفض رؤية أبيه خشية أن يختطفه،فلما رأى أباه وهو يبكي من شوقه إليه أطمأن الطفل؛فأي تدمير نفسي وأي جريمة اقترفتها تلك الأم لتنتقم من الأب،وفي المقابل من الآباء من ينتقم من الأم في أبنائها فيرفض إعطاءهم الوثائق الرسمية لتسجيل الأولاد في المدارس ويفوتهم عام أو عامين دون أن يكترث لذلك،بل منهم من يأخذ الأولاد أطفالاً صغاراً لا حول ولا قوة لهم ويمارس عليهم التعذيب هو وزوجة الأب حتى يلفظون أنفاسهم الطاهرة من أجل حرق قلب الأم:{ وَإِذَا الْمَوْءُودَةُ سُئِلَتْ()بِأَيِّ ذَنْبٍ قُتِلَتْ}( التكوير:8-9){ وَلَا تَحْسَبَنَّ اللَّهَ غَافِلًا عَمَّا يَعْمَلُ الظَّالِمُونَ إِنَّمَا يُؤَخِّرُهُمْ لِيَوْمٍ تَشْخَصُ فِيهِ الْأَبْصَارُ()مُهْطِعِينَ مُقْنِعِي رُءُوسِهِمْ لَا يَرْتَدُّ إِلَيْهِمْ طَرْفُهُمْ وَأَفْئِدَتُهُمْ هَوَاءٌٌ} (إبراهيم:42-43).

    الخطبة الثانية
    إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره ونستهديه ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي له وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لاشريك لله وأشهد أن نبينا وحبيبنا محمداً عبد الله ورسوله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم تسليماً كثيراً.أمابعد:فاتقوا الله عباد الله وليقم كل منا بدوره في مواجهة هذا الزلزال العظيم الذي إن استمر على حاله لن يسلم بيت من أثره،ليتذكر كل منا قول العظيم جل في علاه: {لَا خَيْرَ فِي كَثِيرٍ مِنْ نَجْوَاهُمْ إِلَّا مَنْ أَمَرَ بِصَدَقَةٍ أَوْ مَعْرُوفٍ أَوْ إِصْلَاحٍ بَيْنَ النَّاسِ وَمَنْ يَفْعَلْ ذَلِكَ ابْتِغَاءَ مَرْضَاةِ اللَّهِ فَسَوْفَ نُؤْتِيهِ أَجْرًا عَظِيمً} (النساء:114).وليتذكر كل رجل وامرأة يقعون في مثل تلك الممارسات أن امرأة دخلت النار في هرة عذبتها فكيف بمن يعذب طفلاً مسلماً صغيراً نفسياً أو بدنياً، وفي المقابل غفر الله لامرأة زانية بغي لأنها رحمت كلباً فكيف بمن يرحم أو ترحم طفلاً مؤمناً موحداً يشهد أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله،ثم من وراء ذلك حساب الله وعقابه وانتقامه{يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّ وَعْدَ اللَّهِ حَقٌّ فَلَا تَغُرَّنَّكُمُ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا وَلَا يَغُرَّنَّكُمْ بِاللَّهِ الْغَرُورُ()إِنَّ الشَّيْطَانَ لَكُمْ عَدُوٌّ فَاتَّخِذُوهُ عَدُوًّا إِنَّمَا يَدْعُو حِزْبَهُ لِيَكُونُوا مِنْ أَصْحَابِ السَّعِيرِ} (فاطر:5-6).

     

    اعداد الصفحة للطباعة           
    ارسل هذه الصفحة الى صديقك
    عصام الجفري
  • خطب إيمانية
  • خطب إجتماعية
  • يوميات مسلم
  • خطب متفرقة
  • مناسبات وأحداث
  • رمضانيات
  • خطب ودروس الحج
  • الصفحة الرئيسية
  • مواقع اسلامية