صيد الفوائد saaid.net
صيد الفوائد على الفيسبوك صيد الفوائد على التويتر
:: الرئيسيه :: :: العروض الدعوية :: :: اخبر صديقك :: :: اتصل بنا :: :: ساهم معنا :: :: البحث :: :: المكتبة ::
الرئيسة
  • اعرف نبيك
  • العلماء وطلبة العلم
  • أفكار دعوية
  • مكتبة صيد الفوائد
  • الأنشطة الدعوية
  • زاد الـداعـيـة
  • زاد الخـطـيـب
  • العروض الدعوية
  • للنساء فقط
  • ملتقى الداعيات
  • رسائل دعوية
  • الفلاشات - القصص
  • مقالات - تغريدات
  • واحة الأدب
  • منوعات - مختارات
  • الملل والنحل
  • الطبيب الداعية
  • بحوث علمية
  • تربية الأبناء
  • سيادة الشريعة
  • جهاد المسلمين
  • محمد بن عبدالوهاب
  • صفحات مهمة







    القمر العملاق
    joma733) 18 / 2/ 1438هـ

    الدكتور عصام بن هاشم الجفري


    بسم الله الرحمن الرحيم


    الحمد لله خالق الشمس والقمر،خلق كل شيء بقدر،أحمده جل شأنه وأشكره وقد تأذن بالزيادة لمن شكر،وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لاشريك له ولا ند منه الخير ينتظر،وأشهد أن نبينا وحبيبنا محمداً عبد الله ورسوله خير البشر،صلى الله على هذا النبي العظيم وعلى آله وصحبه الأطهار الغرر.أمابعد:فاتقوا الله عباد الله تفوزوا بكل خير منتظر يقول ربنا جل في علاه: {وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَلْ لَهُ مَخْرَجًا() وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لَا يَحْتَسِبُ وَمَنْ يَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ فَهُوَ حَسْبُهُ إِنَّ اللَّهَ بَالِغُ أَمْرِهِ قَدْ جَعَلَ اللَّهُ لِكُلِّ شَيْءٍ قَدْرً} (الطلاق:2-3).القمر العملاق قضية شغلنا بها الإعلام كعادته فهو يشغل الناس بما يشاء ويُغفل عنهم ما يشاء وهذا يدل على خطورة جهاز الإعلام الذي غدا يُشكل عقول وأفكار الأفراد والمجتمعات،الم ترو كيف أن فئام من أمة الإسلام انشغلت بالقمر العملاق ونسيت الجرح العملاق؛شعوب من أمة الإسلام تباد ويراق دمها ويهتك عرضها وييتم أطفالها وترمل نساؤها،نسيت الأقصى وجيرانه وما يتعرضون له،نسيت مدناً محاصرة من قبل الطغيان وأتباعه يئن بها المريض فلايجد دواء ويموت الميت فلا يجد كفناً،نقول لهذا الإعلام الزائف أتعلموننا بالقمر فنحن والله أعلم بكم منه لأن الذي خلقه هو الذي أعلمنا عنه وأنه آية عظيمة من آياته بقوله: {وَمِنْ آَيَاتِهِ اللَّيْلُ وَالنَّهَارُ وَالشَّمْسُ وَالْقَمَرُ لَا تَسْجُدُوا لِلشَّمْسِ وَلَا لِلْقَمَرِ وَاسْجُدُوا لِلَّهِ الَّذِي خَلَقَهُنَّ إِنْ كُنْتُمْ إِيَّاهُ تَعْبُدُونَ}(فصلت:37).نقول لهم هلا سألتم أنفسكم حين اقترب القمر هذا الاقتراب الهائل من الأرض من الذي حفظ الأرض أن يستضدم بها وتكون كارثة عظمى لا تبقى ولا تدر؟.إنه الله يقول ربنا سبحانه: {..وَيُمْسِكُ السَّمَاءَ أَنْ تَقَعَ عَلَى الْأَرْضِ إِلَّا بِإِذْنِهِ إِنَّ اللَّهَ بِالنَّاسِ لَرَءُوفٌ رَحِيمٌ }(الحج:65).علاقتنا بالقمر علاقة حب وعلاقة دين فثلاث من أركان الإسلام مرتبط أداؤها بحركة القمر؛فمن الأموال الزكوية مالاتجب فيه الزكاة إلا بعد مرور عام قمري وهو شرط حولان الحول،صيام رمضان لايجب إلا برؤية الهلال وكذا الفطر منه يقول صلى الله عليه وسلم :((صُومُوا لِرُؤْيَتِهِ وَأَفْطِرُوا لِرُؤْيَتِهِ..))(البخاري،قول النبي صلى الله عليه وسلم ،ح(1776)). وقوف يوم عرفة في الحج لا يتحدد إلا بناء على رؤية دخول هلال ذي الحجة،عدة المرأة المطلقة التي لا تحيض تحسب بالأشهر القمرية {وَاللَّائِي يَئِسْنَ مِنَ الْمَحِيضِ مِنْ نِسَائِكُمْ إِنِ ارْتَبْتُمْ فَعِدَّتُهُنَّ ثَلَاثَةُ أَشْهُرٍ وَاللَّائِي لَمْ يَحِضْنَ.. }(الطلاق:4)،عدة المرأة المتوفى عنها زوجها تحسب بالأشهر القمرية {وَالَّذِينَ يُتَوَفَّوْنَ مِنْكُمْ وَيَذَرُونَ أَزْوَاجًا يَتَرَبَّصْنَ بِأَنْفُسِهِنَّ أَرْبَعَةَ أَشْهُرٍ وَعَشْرًا.. }(البقرة:234)، كفارات الصيام التي تجب على مسلم مثل كفارة الظهار والقتل الخطأ والجماع في نهار رمضان تحسب بالأشهر القمرية،صيام الأيام البيض من كل شهر مرتبط بحركة القمر ،المسلمون يرتبطون بعلاقة حب وطيدة مع القمر لأنهم حين ينظرون إليه يتذكرون نعمة الله العظيمة بأن سخر لهم هذا الخلق العظيم حيث قال سبحانه:{ وَسَخَّرَ لَكُمُ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ وَالشَّمْسَ وَالْقَمَرَ وَالنُّجُومُ مُسَخَّرَاتٌ بِأَمْرِهِ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآَيَاتٍ لِقَوْمٍ يَعْقِلُونَ}(النحل:12)،نقول لهم إن في ظاهرة القمر العملاق آية لقوم يوقنون فلولا دقة حركة القمر لما استطاع العلماء أن يتوقعوا حدوث هذه الظاهرة أو غيرها من الظواهر المرتبطة بالشمس والقمر كالكسوف والخسوف وغيرها فسبحان من أخبرنا عن ذلك بقوله:{ فَالِقُ الْإِصْبَاحِ وَجَعَلَ اللَّيْلَ سَكَنًا وَالشَّمْسَ وَالْقَمَرَ حُسْبَانًا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ }(الأنعام:96).

    الخطبة الثانية
    الحمد لله على إحسانه، والشكر له على توفيقه وامتنانه،وأشهد أن لا إله إلا الله تعظيماً لشأنه،وأشهد أن نبينا وحبيبنا محمداً عبد الله ورسوله الداعي إلى رضوانه صلى الله على هذا النبي العظيم وعلى آله وصحبه وأتباعه.أمابعد:فاتقوا الله عباد الله واعلموا رحمني الله وإياكم أن التفكر في مخلوقات الله يورث القلب تعظيماً وحباً وخشية لله أخبر عن ذلك ربنا بقوله:{ إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَاخْتِلَافِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ لَآَيَاتٍ لِأُولِي الْأَلْبَابِ()الَّذِينَ يَذْكُرُونَ اللَّهَ قِيَامًا وَقُعُودًا وَعَلَى جُنُوبِهِمْ وَيَتَفَكَّرُونَ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَذَا بَاطِلًا سُبْحَانَكَ فَقِنَا عَذَابَ النَّارِ}(آل عمران:90-91).يا أحباب رسول الله صلى الله عليه وسلم تعالوا معي أخذكم إلى تطبيق عملي لذلك قام به نبينا وحبيبنا صلى الله عليه وسلم أخرج الإمام البخاري في صحيحه عن جَرِيرُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ كُنَّا عِنْدَ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم إِذْ نَظَرَ إِلَى الْقَمَرِ لَيْلَةَ الْبَدْرِ فَقَالَ: ((أَمَا إِنَّكُمْ سَتَرَوْنَ رَبَّكُمْ كَمَا تَرَوْنَ هَذَا لَا تُضَامُّونَ أَوْ لَا تُضَاهُونَ فِي رُؤْيَتِهِ فَإِنْ اسْتَطَعْتُمْ أَنْ لَا تُغْلَبُوا عَلَى صَلَاةٍ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ وَقَبْلَ غُرُوبِهَا فَافْعَلُوا ثُمَّ قَالَ {وسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ وَقَبْلَ غُرُوبِهَ}، والمقصود صلاتي الفجر والعصر فانظر أخي كيف أنت معهما،ياعبد الله المؤمن هل تعجبك صورة القمر التي أضحت مثالاً وعنواناً للجمال، ابشر واستمع لهذه البشرى من خير فم نطق على وجه الأرض صلى الله عليه وسلم إذ يقول:((أَوَّلُ زُمْرَةٍ تَلِجُ الْجَنَّةَ صُورَتُهُمْ عَلَى صُورَةِ الْقَمَرِ لَيْلَةَ الْبَدْرِ لَا يَبْصُقُونَ فِيهَا وَلَا يَمْتَخِطُونَ وَلَا يَتَغَوَّطُونَ آنِيَتُهُمْ فِيهَا الذَّهَبُ أَمْشَاطُهُمْ مِنْ الذَّهَبِ وَالْفِضَّةِ وَمَجَامِرُهُمْ الْأَلُوَّةُ وَرَشْحُهُمْ الْمِسْكُ وَلِكُلِّ وَاحِدٍ مِنْهُمْ زَوْجَتَانِ يُرَى مُخُّ سُوقِهِمَا مِنْ وَرَاءِ اللَّحْمِ مِنْ الْحُسْنِ لَا اخْتِلَافَ بَيْنَهُمْ وَلَا تَبَاغُضَ قُلُوبُهُمْ قَلْبٌ وَاحِدٌ يُسَبِّحُونَ اللَّهَ بُكْرَةً وَعَشِيًّا))(البخاري،ماجاء في صفة..،ح(3006)).

     

    اعداد الصفحة للطباعة           
    ارسل هذه الصفحة الى صديقك
    عصام الجفري
  • خطب إيمانية
  • خطب إجتماعية
  • يوميات مسلم
  • خطب متفرقة
  • مناسبات وأحداث
  • رمضانيات
  • خطب ودروس الحج
  • الصفحة الرئيسية
  • مواقع اسلامية