صيد الفوائد saaid.net
صيد الفوائد على الفيسبوك صيد الفوائد على التويتر
:: الرئيسيه :: :: العروض الدعوية :: :: اخبر صديقك :: :: اتصل بنا :: :: ساهم معنا :: :: البحث :: :: المكتبة ::
الرئيسة
  • اعرف نبيك
  • العلماء وطلبة العلم
  • أفكار دعوية
  • مكتبة صيد الفوائد
  • الأنشطة الدعوية
  • زاد الـداعـيـة
  • زاد الخـطـيـب
  • العروض الدعوية
  • للنساء فقط
  • ملتقى الداعيات
  • رسائل دعوية
  • الفلاشات - القصص
  • مقالات - تغريدات
  • واحة الأدب
  • منوعات - مختارات
  • الملل والنحل
  • الطبيب الداعية
  • بحوث علمية
  • تربية الأبناء
  • سيادة الشريعة
  • جهاد المسلمين
  • محمد بن عبدالوهاب
  • صفحات مهمة







    ليبيا.. وأربعونَ عاماً منْ الأغلال

    أحمد بن عبد المحسن العساف


    في رمضانَ القادمِ (عام 1430) سيحتفلُ العقيدُ معمرُ القذَّافي وزمرتُه وكثيرٌ منْ الخائفينَ بذكرى مرورِ أربعينَ عاماً على ثورةِ الفاتحِ منْ سبتمبرَ التي جاءتْ بهِ زعيماً لبلدٍ إسلامي عربي أفريقي دوَّخَ مجاهدوه الاحتلالَ الإيطالي ردحاً منْ الزَّمن؛ لتذهبَ ثمرةُ ذاكَ الجهادِ المباركِ لمُلكٍ جبري أوْ عضوضٍ لا يألوا في المسلمينَ خبالاً ولا يرقبُ في مؤمنٍ إلاًّ ولا ذمَّة.

    ولو أردنا سردَ إنجازاتِ القذَّافي الإيجابيةِ في ليبيا لما رأينا شيئاً ذا بالٍ يضافُ لصالحِ هذا البلدِ النفطي إلاَّ إنْ عدَدنا البُنيةَ التَّحتيةَ وضروراتِ الحياةِ فضلاً منه وإحسانا! وإنَّ أعمالَه وجرائرَه على بلاده وشعبهِ كفيلةٌ بغلبةِ الذَّمِ على سيرته؛ فمنْ معالمِ الحكمِ القذَّافي الظالمِ لهذا البلدِ العزيزِ فسادُ النِّظامِ وجبروتُ الحكمِ وسوءُ العلاقةِ معْ الجيرانِ والأشقاءِ واستعداءُ الدُّولِ الكبرى ثمَّ الانبطاحُ المهينُ لها وتضييعُ أموالِ الشَّعبِ بالنُّكوصِ عنْ مشاريعَ نوويةٍ باهظةِ التكاليف؛ إضافةً إلى دعمِ بعضِ الجماعاتِ الثائرةِ وأخزاها إعانةُ الفئاتِ المنحرفةِ في بلدانِ المسلمين، وكذلكَ محاصرةُ الدَّعوةِ إلى الله ومنعُ كتبِ علماءِ السَّلفِ منْ دخولِ ليبيا.

    ومنْ أخبارهِ المضحكةِ مقترحاتُه للتعاملِ معْ مشكلاتِ العربِ والمسلمين، وأفعالُه الغريبةِ تجاهَ الشعائرِ الإسلاميةِ كالحج، وكتابهُ الأخضرِ الذي ألَّفهُ عامَ 1976م كنظريةٍ ثالثةٍ لحلِّ مشكلاتِ العالم، وحزمةُ الألقابِ التي ينوءُ بحملِها في ليبيا والعالمِ العربي وقارةِ أفريقيا والعالمِ الإسلامي! وبعضُ التصَّرفاتِ العجيبةِ في أسفارهِ وإبَّانَ حضورهِ المؤتمرات، وتعاملُه معْ مناصبِ الدَّولةِ بهزليةٍ كامتناعهِ عنْ شغلِ منصبِ الرَّئيسِ وعزمهِ على إلغاءِ الوزارات، وننتظرُ مفاجأتِه في القمَّةِ العربيةِ الثانيةِ والعشرينَ إنْ استضافها!

    ومنْ جرائمهِ إفقارُ الشَّعبِ الليبي وخذلانِه بالإفراجِ عنْ المجرمينَ البلغارِ قتلةِ الأطفالِ وخونةِ الأمانة، وتسليمُ مواطنيهِ لدولٍ أجنبيةٍ معْ أنَّهم يصدرونَ عنْ أمرهِ ونهيهِ فهوَ بالإدانةِ أولى منهم! ولمْ يكتفِ بلْ دفعَ 2,7 مليارِ دولارٍ تعويضاً عنْ قتلى لوكربي؛ وعددُهم نصفُ عددِ أطفالِ ليبيا المحقونينَ بالإيدزِ ولا عزاءَ لهم ولا بواكيَ! وإذا طالَ بهِ العمرُ وظلَّ حاكماً فسيُرى منه عجباً لأنَّ سفاهَ الشيخِ لا حلمَ بعدَه.

    ونقفُ لنسألَ إخواننَا في ليبيا إلامَ هذا الهوان؟ وحتَّامَ السكوت؟ ولسنا ندعوهم لخروجٍ مسلَّحٍ غيرِ مقدورٍ عليهِ ولهُ عواقبٌ وخيمة؛ بيدَ أنَّنا نستنهضُ همتَّهم للعملِ المتواصلِ قياماً بالواجبِ وإبراءً للذِّمةِ واستنقاذاً للشَّعبِ بكسرِ هذهِ الأغلالِ والقيودِ منْ خلالِ الإصلاحِ المرحلي والتغيير السلمي وردِّ النَّاس إلى دينهم الحقِّ، كما أنَّه يجبُ على علماءِ المسلمينَ بيانُ كوائنِ هذا الحاكمِ فلا أقلَّ منْ فتاوى شرعيةٍ تفضحُ حالَه وتكشفُ خبثَه وتنصحُ شعبَه، فإمَّا إرعوى واعتدلَ وكفَّ شرَّه أوْ أبدلَ اللهُ البلادَ خيراً منه.

    ومعْ أنَّ العقيدَ يزحفُ نحوَ السبعين؛ قضى منها أربعينَ عاماً جاثماً على شعبِه الكريم، إلاَّ أنَّه لا توجدُ دلائلٌ تشيرُ إلى احتمالِ تقاعده وانصرافهِ كما يحدثُ معْ الموظفين، بلْ إنَّ نشاطَ ابنهِ المهندسِ الرائدِ سيف ازدادَ خلالَ السنواتِ العشرِ الماضيةِ حيثُ مارسَ خلالَها أعمالاً اجتماعيةً وسياسيةً يصبُّ غالبُها في خانةِ تحسينِ صورةِ النِّظامِ الليبي لدى الغربِ؛ وقدْ تكونُ تقدُمةً لوراثةِ عرشِ ليبيا معْ أنَّها جماهيريةٌ شعبية، ولأبيه سابقةُ شماتةٍ بالتجربةِ السوريةِ في التوريثِ؛ حيثُ كانتْ سوريةُ منْ أولِّ بلادِ العربِ انقلاباً على الملكيةِ وأسرَعِها عودةً إليه!
     

    أحمد بن عبد المحسن العسّاف-الرياض
    الثلاثاء 20 من شهرِ شعبانَ عامَ 1430
    [email protected]

     

    اعداد الصفحة للطباعة           
    ارسل هذه الصفحة الى صديقك
    أحمد العساف
  • قراءة في كتاب
  • مقالات دعوية وتربوية
  • مقالات أدبية ولغوية
  • مقالات إدارية
  • مقالات فكرية
  • الصفحة الرئيسية
  • مواقع اسلامية