صيد الفوائد saaid.net
صيد الفوائد على الفيسبوك صيد الفوائد على التويتر
:: الرئيسيه :: :: العروض الدعوية :: :: اخبر صديقك :: :: اتصل بنا :: :: ساهم معنا :: :: البحث :: :: المكتبة ::
الرئيسة
  • اعرف نبيك
  • العلماء وطلبة العلم
  • أفكار دعوية
  • مكتبة صيد الفوائد
  • الأنشطة الدعوية
  • زاد الـداعـيـة
  • زاد الخـطـيـب
  • العروض الدعوية
  • للنساء فقط
  • ملتقى الداعيات
  • رسائل دعوية
  • الفلاشات - القصص
  • مقالات - تغريدات
  • واحة الأدب
  • منوعات - مختارات
  • الملل والنحل
  • الطبيب الداعية
  • بحوث علمية
  • تربية الأبناء
  • سيادة الشريعة
  • جهاد المسلمين
  • محمد بن عبدالوهاب
  • صفحات مهمة







    خان شيخون والغازات القاتلة...!

    د.حمزة بن فايع الفتحي
    @hamzahf10000



    في مسلسل الحرق والتدمير تتوالى النكبات على شامنا العزيز، ويستعمل الإجرام النصيري- مدعوما من القوى الكبرى- غازات تقتل مدنيين بغير وجه حق، في مشهد وحشي استئصالي، فإلى الله المشتكى وهو حسبنا ونعم الوكيل....


    مِن (خانِ شيخونَ) جفّ العُربُ والغضبُ// وذابَ منا مع الأناتِ ملتهَبُ
    وذاب منا فلا صِيدٌ ولا شهُبٌ// جلُّ الأعاربِ مشغولون أو نُصُبُ!
    ماتَ الضميرُ فلا شعبٌ ولا بطلٌ// يُحي الجمادَ فيُحيينا فنقتربُ

    واحسرتاهُ خيامُ الجُبن تُغرقنا// بالموبقاتِ ولا مَن غاروا أو وثبوا!
    يا ألف مليونَ كم هُونٍ ونأكلُه// كلُّ الطعام غدا بالذلِ ينسكبُ
    وخالطته مناكيدٌ ومَتعسةٌ// طغَى التعيسُ وطاف الوغدُ والكربُ

    كَأَنَّ أجسامَنا باتت مهيّأةً// للآخذين ولا شكوى ولا عتَبُ
    دَهى (بشيخونَ) آلامٌ ومنكبةٌ// مَن للضعافِ ومن للثأر ينتسبُ؟!
    أفي (الشآم) مواجيعٌ مضاعفة//والمسلمون ولا صوتٌ ولا نصَبوا!

    واحسرتاه وأحزاني تمزّقني// ماذا أقولُ وفِي أناتِنا كذِبُ؟!
    الميّتون كأكوامٍ مجمّعةٍ // والميتون ملايينٌ فمن يجبُ؟!
    تمزق (الشام)ُ والشامات معجزة// طال العناء وجلُّ العُرب يرتقبُ!

    طاغي الطغاةِ بغازاتٍ وحارقةٍ// والطفلُ مِن عنفه الموّارِ ينتحبُ
    والطفل من هوله ماتت براءته// والحُسن مات ومات السحر والطربُ
    والناسُ صرعى ولا غوثٌ ودافعةٌ// لذا الشقاءِ وقد أشقاهمُ العطَبُ
    يا أمتي أمتي ما زال بارقُكم// يخشى الصعودَ ولا يرقى فيُنتدبُ

    تشجعي مرةً فاللهُ ناصرُكم// لن يُهزم العُرب لو ساقتهمُ الشهبُ
    لن يُهزمَ العُربُ والإيمان سائقُهم// إن الأعارب إِنْ شدوا لها الغلبُ
    إنّ الأعاربَ (مقدادٌ) و(حنظلة)ٌ// و(خالد)ُ الروم والأسيادُ والنجُبُ

    ياربّ فتحَك فالآفاتُ جائحةٌ// وكل آمالِنا نصرٌ ومنقلَبُ
    سيُكشف الأمرُ مهما طال موجدُه// ويورقُ السعدُ والآمال والطيَبُ

    ١٤٣٨/٧/١١

     

    اعداد الصفحة للطباعة           
    ارسل هذه الصفحة الى صديقك
    د.حمزة الفتحي
  • المقالات
  • الكتب
  • القصائد
  • الصفحة الرئيسية
  • مواقع اسلامية