صيد الفوائد saaid.net
صيد الفوائد على الفيسبوك صيد الفوائد على التويتر
:: الرئيسيه :: :: العروض الدعوية :: :: اخبر صديقك :: :: اتصل بنا :: :: ساهم معنا :: :: البحث :: :: المكتبة ::
الرئيسة
الصفحات المميزة



الأنشطة الدعوية



عشرون فائدة في مذكرة اعتقال الرئيس البشير

د. مهران ماهر عثمان

 
بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين، وأصلي وأسلم على سيد الأولين والآخرين، نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد؛

فأمر المؤمن كله خير كما نطق بذلك رسول الله صلى الله عليه وسلم، وقد تأملت فيما ترتب على مذكرة الإيقاف من ذلك فوجدت الشيء الكثير، أحببت أن أُشير إشارات مختصرة إليه، فمن ذلك:

1. الالتفاف حول قيادة البلاد.
2. اجتماع الكلمة.
3. التأكيد على مثل قول الله سبحانه :{ ولن ترضى عنك اليهود ولا النصارى حتى تتبع ملتهم }
4. تزكية البشير، فالأمر كما قال الأول:
وإذا أتتك مذمتي من ناقص فهي الشهادة لي بأني كامل
5. فرصة لتذكير الدعاة للناس بعدد من الأمور المهمة، كحق المسلم على المسلم، وعدم جواز تسليم مسلم لكافر، وتحريم خذلان المسلمين، وعدم جواز الخروج على الحكام، وتحريم إشاعة الشائعات... إلخ
6. تجديد العهد بقضية الولاء والبراء .
7. إحياء روح الجهاد.
8. تحديث النفس به.
9. تمايز الصفوف.
10. فضيحة المنافقين، { ولتعرفنهم في لحن القول }.
11. طرد المنظمات العميلة.
12. وضع المنظمات العاملة في دائرة الرقابة الشديدة.
13. إتاحة الفرصة للمنظمات الوطنية المخلصة للعمل في دارفور.
14. كسب قاعدة عالمية عريضة.
15. تزهيد الناس فيما يسمى بالعدالة الدولية.
16. التعرف على حقيقة هذه المحكمة.
17. التنفيس عما في صدور المؤمنين بخروج مسيرات الغضب.
18. التعرف على القدر الكبير من الشجاعة الذي يتمتع به الرئيس البشير.
19. التعرف على تعلق أهل هذه البلاد برئيسهم، وقد ظهر ذلك واضحاً في خروج المسيرة العفوية بأمدرمان.
20. أنّ الأمة بخير، وفيهم من يقول لأمريكا ومحكمتها: (لا).
21. التأكيد على أنّ الله لا يمكن أن يقدر شراً محضاً، فأمر المؤمن كله خير.
22. إعفاء الرئيس البشير من أي تعب ونصب لكسب الانتخابات المقبلة.
23. إتاحة الفرصة للدعاة والعلماء بتذكير الأمراء وقادة البلاد ببعض المطالبات المهمة؛ كرفع الظلم، والوقوف مع هذا الشعب الوفي، والرجوع إلى الله، والتوبة ...
24. وقد أحسن من قال :" من فوائد وقوع الظلم على العبد: أن الله يجازيه بحسنات من ظلمه، أو يضع عنه من آثامه فتطرح عليهم، وأن يحظى بتأييد ربه، وبتجرع مرارته يتقيه فلا يظلم غيره، وربما عفا عمن ظلمه فنال عفو الله ومحبته، والظلم يحدث انكساراً في القلب يقرِّب المظلوم إلى ربه، فسبحان من تنزه عن الفحشاء، ومن لا يكون في مله إلا من يشاء".
وصلى الله وسلم على نبيه محمد،وعلى آله وصحبه أجمعين

د. مهران ماهر عثمان

 

اعداد الصفحة للطباعة           
ارسل هذه الصفحة الى صديقك
د. مهران ماهر
  • الخطب المنبرية
  • المقالات
  • البحوث
  • الردود
  • برامج إذاعية
  • المواعظ والدروس
  • الصفحة الرئيسية
  • مواقع اسلامية