صيد الفوائد saaid.net
صيد الفوائد على الفيسبوك صيد الفوائد على التويتر
:: الرئيسيه :: :: العروض الدعوية :: :: اخبر صديقك :: :: اتصل بنا :: :: ساهم معنا :: :: البحث :: :: المكتبة ::
الرئيسة
الصفحات المميزة



الأنشطة الدعوية



رسالة من قلب الأخ إلى قلب أخيه

مصلح بن زويد العتيبي
@alzarige

 

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ


الحمدلله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده وبعد ٠
من أعظم الروابط وأوثق الأواصر رابطة الإخوة٠
من يجمعهم اسم الأب أو الإخوة لأم أو الأشقاء ، علاقة عظمها ديننا العظيم وتكلم عنها المتقدمون والمتأخرون ، وحدث من خلالها قصص وفاء وتضحيات رجال٠
فكم من أخ وقف في وجه ابنه دفاعا عن أخيه٠
وكم من أخت لا يذكر أخوها غير اسمها عند الملمات ٠
هذه العلاقة النفيسة الفريدة يعلوها في بعض الأحيان غشاوة تذهب جمالها وتكدر صفائها
وتبعثر أوراقها ٠
فيفقد كل من الأخوين لذتها ويشكو حسرتها ويعيش عمره فاقدا لأخيه أو لأخته وهما ما زالا على قيد الحياة ٠
ومهما كانت الأسباب التي أدت إلى هذا الأمر إلا أنها غير كافية لحصول ذلك ٠
ليس السبب الرئيس كبر المشاكل ولكن السبب تراكم المواضيع الصغيرة حتى صارت في نظر
كل منهما أكبر من الجبال الرواسي ٠
لن تجد قلبا يحبك كقلبك أخيك بعد أبويك ولن تجد رحما أرحم بك من أختك بعد أبويك٠
الأموال والأولاد والأزواج والدنيا كلها لا تعوض محبة الأخ لأخيه ٠
ثم من يكون أولاده سبب الهجر مع أخيه كيف يظن حال أولاده غدا وهم يرونه يهجر أخاه من أجلهم ؛ سيفعلون مثل فعله غدا مع بعضهم البعض بدون شك ولا ريب ٠
نحن نخطئ ونقصر ونختلف ولكن ليجعل كل منا وسام الأخوة غير قابل للمساس به ٠
ستختبر في دنياك بأن يفوقك أخ أو أخت في رزق أو علم أو ولد فكن أكثر المستبشرين بهذا المهنئين له واحذر أن يتسلل الحسد إلى قلبك
فيبني في قلبك الصغير شباك الغل والعدوان على أحب القلوب إليك ٠
والاحترام هو سبيل استمرار المحبة والمودة مع عدم التدخل في الخصوصيات بغير توجيه نصح أو إرشاد مسترشد ٠
والحذر من التفسيرات الخاطئة للتصرفات وبناء المواقف عليها ٠
والحذر من أن تكون سبب في تعاسة أخيك أو أختك ببعض التصرفات التي لا تحسب مردودها خصوصا الأسرية منها ٠
الأخ والأخت جمال من جماليات الحياة وأسألوا عنهما من حرم من هذه النعمة ٠
وما أعظم حسرة من رزق الإخوة والأخوات وعاش حياته فاقدا لمحبتهم خاسرا لاجتماعهم
يرى كل الوجوه إلا وجوه أخوته ويبتسم لكل أحد غيرهم ٠
خاتمة : اللهم احفظ إخواننا وأخواتنا وأسعد قلوبهم بكل خير وأصلح لهم النية والذرية ٠
 

د/ مصلح بن زويد العتيبي ٠
١٤٣٧/٨/٢٥هـ ٠


 

اعداد الصفحة للطباعة      
ارسل هذه الصفحة الى صديقك
مصلح العتيبي
  • مقالات تربوية
  • كتب وأبحاث
  • قواعد التطوير والسعادة
  • الصفحة الرئيسية
  • مواقع اسلامية