صيد الفوائد saaid.net
صيد الفوائد على الفيسبوك صيد الفوائد على التويتر
:: الرئيسيه :: :: العروض الدعوية :: :: اخبر صديقك :: :: اتصل بنا :: :: ساهم معنا :: :: البحث :: :: المكتبة ::
الرئيسة
  • اعرف نبيك
  • العلماء وطلبة العلم
  • أفكار دعوية
  • فوائد وفرائد
  • مكتبة صيد الفوائد
  • الأنشطة الدعوية
  • زاد الـداعـيـة
  • زاد الخـطـيـب
  • العروض الدعوية
  • للنساء فقط
  • ملتقى الداعيات
  • رسائل دعوية
  • الفلاشات - القصص
  • مقالات - تغريدات
  • واحة الأدب
  • منوعات - مختارات
  • الملل والنحل
  • الطبيب الداعية
  • بحوث علمية
  • تربية الأبناء
  • سيادة الشريعة
  • جهاد المسلمين
  • محمد بن عبدالوهاب
  • صفحات مهمة







    رسالة من (هندي) إلى العرب : كلام الله ولا أبكي!!

    عمر بن عبدالرحمن السعدان
    @omaralsadan

     
    بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيْمِ


    ثمة مشهد لا أمل من تذكره، ولا أمل من حكايته لمن أحبهم -وأنت قارئي الكريم- ممن أحبه؛ مشهد هندي في ساحات الحرم المكي، رآه ذاك العربي يقرأ القرآن ويبكي.. فجلس بجانبه حتى انتهى من قراءته..
    وسأله: هل أنت تفهم العربية؟
    فأجابه بعجمته وإشاراته:
    أخطأ في القراءة ولا أفهم الكثير!
    قال: إذاً ماسبب بكاءك وأنت لاتفهم العربية!!
    فقال: سبحان الله كلام ربي ولا أبكي!
    بالله عليك أعد التأمل في آخر عبارة!!
    (كلام الله ولاأبكي)!
    هذا الأعجمي يعلمنا درس مفاده:
    أن مجرد استشعار أن القرآن هو كلام الله؛ كفيل بحياة القلب، هذا المشهد له نظائر في حياة الحبيب ﷺ، لما كان يذكر صحبه بـ(معية الله) وهم يقرأون القرآن في الصلاة، فكان يقول: (إن الله قِبل وجوهكم)، وفي مناسبة أخرى يقول: (إذا قام أحدكم يصلي فإن الله قبل وجهه)
    لهذا كانﷺ يستعبر وتذرف مآقيه بالدموع، وهو يردد مصلياً عند قوله تعالى: (إن تعذبهم فإنهم عبادك)!
    والله لو قرأنا القرآن ونحن نستحضر أنه كلام الله، لأحسسنا بمقاريض الحرج تنهش أطرافنا إن لم نبكي ولم نتأثر!!

     



     

    اعداد الصفحة للطباعة           
    ارسل هذه الصفحة الى صديقك
    عمر السعدان
  • المقالات
  • كتيبات
  • المقاطع على اليوتيوب
  • الصفحة الرئيسية
  • مواقع اسلامية