صيد الفوائد saaid.net
صيد الفوائد على الفيسبوك صيد الفوائد على التويتر
:: الرئيسيه :: :: العروض الدعوية :: :: اخبر صديقك :: :: اتصل بنا :: :: ساهم معنا :: :: البحث :: :: المكتبة ::
الرئيسة
الصفحات المميزة



الأنشطة الدعوية



كَـلِـمَـات طـَائِـرَة (5)

عبد الله بن سُليمان العُتَيِّق


' نــَـــافِــــذَةٌ طـَــائِـــرَةٌٌ '

أرى هَـذِهِ الحَياة ظِـلاً زَائِـلاً :
فَـشَمْسُ الأحْيَاءِ لا تُدْفِئُ المَوْتَى !!...
عِنْدَمَا تَسْقُطُ وَرَقَةٌ مِنْ شَجَرَتِهَا فَوْقَ المُروجْ،
تَثُـورُ رِيـحُ المَسَاءِ فَتَكْنِسُـهَا إلى الوِدْيَان!

وَأنَا، أبْدُو كَوَرَقَةٍ ذَابِلَةٍ،
فَيَا عَاصِفَاتِ الشّمَال،،
احْمِلِينِي كَمَا حَملْتِهَا..!
( العزلـة.. ألفونس لامارتيـن ).

* كَــلِــمَـات طـَــائِـــرَة *
(5)
بقلم: عـبد الله بن سُـلـيمان العُـتـَيّـِق/الرياض
اقتبسها من أعماله :أحـمـد الحـمـدي/الطائف
(من 2/ 2008م، فما بعـد)
 

188-العقل هو القيمة الحقيقية للإنسان . (قيمة العقل(.
189-ما جاءَ ذو الكمال إلا بكمالٍ و لكمالٍ ، و لِيُصْلِيَ ذوي النقْصِ أسوأ حال.(المقامةُ المَوْلِدِيَّة ).
190-نجاح أي أمرٍ إنما هو بتدعيمه بإدارة العقل.
191-ما يتعلَّق بأمور التفعيل العقلي و التدبير الذهني للمجالات الدعوية هو مما نفتقده في حياتنا الدعوية.+.
192-ما أحسن أن يقوم فئات في مجتمعٍ مُسْلِمٍ بأعباء الدعوة إلى الله _ تعالى _ و يقوم آخرون بأمر التدبير الإداري العقلي للدعوة.
193-الأهداف ضمانات .
194-حَصْرُ الأهداف في زمنٍ و مكانٍ و طريقة بالتحديد الدقيق فيه مَضَرَةٌ و مَشَقَةٌ .+.
195-غضُ الطَرْفِ عن الخلافيات التافهة مهم جداً في مسيرة العمل الدعوي (العقلُ الدعوي).
196-رُبِّيَ كثيرٌ من الناسِ اليومَ على أن ما يقولُه أشياخهم هو الحقُّ الذي لا مريةَ فيه ، و أن ما تعلموه في مدارسهم ، و ما تلقوه في حِلَقِ الذكر هو الصوابُ الذي خلافهُ باطل يقيناً . (المعالم في نقد العالم).
197-قد خصَّني اللهُ بِصٌحبَةٍ ، أُراهم خيرَ نُخْبَةٍ.
198-إن أجودَ ما ينبغي ، و ما إياه الكريمُ ينتغي ، أن يُسعى للذبِّ عن ذي المفاخر ، و النفحِ عن جنابه الطاهر.
199-حالنا في أسى ، لغياب مَن بِهِ يُؤْتَسى .(المُهْرَةُ)،خُلاصةٌ مُستخلَصَة من المقامة الكُبرى ' إدامة النُّضْرَة '.
200-التَّخصُّصَ نهايةٌ بعد بداية.
201- ليس كل مَنْ يصلُح للتَّعلُّم يصلح لسائر العلوم ، بل كل مُيَسَّرٌ لما خلقَ له . +(النَّقائِصُ العِلْميَّةُ).
202-السوء الذي يلحقنا في حِقَبِ التأريخ هو الجهل بالتأريخ .
203-لنكن ممن يأخذ بقانون الافتراض. (انهدام الصروح).
204-متى رجيَ المؤمنون النصر من غير الله _ تعالى _ فياخيبتهم ، و ياشؤم حالهم . (بوابة النصر).
205-في انعدام الأصول سقوط الدلائل .
206-ألا بئس القوم قومٌ يجعلون دين الله تعالى تحت سيطرة النفس و الهوى . (حينما تخالفني الرأي).
207-'ذوق الشعر' وظيفة لم يدرك قيمتها إلاّ الندرة من الناس. لأن الذوق إنما يكون في القلب للمعاني، (ذوق الشعر).
208-لا يزال اللاحقُ مِن ذوي المعارفِ يَستدرِكُ على السابق.
209-الحواشي لواشي .
210-كم دِقَّةٍ أورثَتْ دَقَّةً.
211-بين الفنِّ و الصناعةِ فرْقٌ يلمعُ كبرْقٍ. (زِنةُ التَّحْشِيَة).
212-الإبلاغ فنُّ قليلٌ مُتْقِنُه .
213-فليس كل أمر يُبلَّغ لكل الناس ، و ليس كل الناس يُبلَّغون كل أمر . ( سُقاةُ الشرِّ الغرباء).
214-المرأة،..هي شقيقة الرجل، ...،عفواً : بل هي صانعةُ الرجل.
215-التَطلُّعُ للشيء العالي من أهم مَيْزَات العقل .
216-المرأة الراغبَةِ في صناعة نفسها لابدَّ لها من تحديد معالمَ ما ترغبُ الوصولَ إليه بِحُداءِ الهمة، و ترانيم الإرادة . (صِناعةُ المرأة).
217-الغالبُ على المراهقين أنه يَشْعُرُ بِخَرْقٍ في شخصيته.
218-سِنَّ المُراهَقة سنُّ أحلامٍ و أمانٍ عريضةٍ.
219-أصلُ كلٍّ في المربي أن يكونَ مراقباً الله _ تعالى -.
220-المُربي أصلٌ و المراهقُ فرعٌ و لا يطيبُ الفرع مع فساد الأصل . (صِناعَةُ المُراهِقِ).
221-لـ ( صناعة النفس ) طريقان مهمان : الأول : طريق ( الذات ) : الثاني : طريق الغير.( صناعة النفس).
222-الطموح نحوَ الكمال من دواعي النفس الشامخة.( فشل المثالية).
223-الإسلام ليس منحصراً في زاويةٍ.( فضلُ الإسلام).
224-القهوة ،أخذتْ من الآباءِ و الأجدادِ قلوبَهم فصيَّرُوها ضراتٍ غيرَ ضارَّاتٍ لأزواجهم ، و جعلوها عشيقةً يتقصَّدونها بأشعارِهم ، و يتنافسون في تجويدِها .
225-الدَّفنُ حُسْنٌ في التربية ، و كمالٌ في الإنباتِ ، و الزَّرْعُ دونَ دفنٍ هلَكة .
226-و ما كلُّ ما دُفِنَ مُمْتَهَنٌ ، فالدرُّ في الصَّدَفِ ، و الصَّدَفُ في قاع البحرِ ، و لا يَصِلُ عُمْقَ البحر إلا ماهرُ غَوصٍ ، فالكريمُ يُخفَى كي لا يُمتَهَن .
227-القهوةُ، كمالُ لذتِها في إحراقِها.
228- البقاءُ على أصلِ شئٍ دونَ تغييرٍ له ليس محموداً في كلِّ الأحوالِ ، و دوامُ الحالِ قد يكون ذماً.
229-الإحراقُ إشراقٌ.
230-الزيفُ طيفٌ .
231-لونُ المعنى أشدُّ من لونِ المبنى ، حُسْناً و سوءاً .
232-فليسَ كُلّ مُرٍّ سيئاً ، و ليسَ كل حلوٍ حَسناً.
233-آهٍ ، كم هي المعاني في تلك القهوة ، أزدادُ يقينا بأنَّ كلَّ شئٍ فيهِ درْسٌ. (قَهوةُ الإفطار).
234-المُبارَِك، لا تخلو منه أمكنة و لا أزمنة، و أن كلاًّ فيه من البركة ما كتب الله له،و لكن الموفَّق أظهره الله ( كُن مُبَارَكاً).
235-الإنسان مولودٌ راغباً في تحقيق كلِّ ما يريده.
236-حتى نتجنَّب الوقوعَ في مأساة النجاح لنتعلَّم حقيقة النجاح .(مأساة النجاح).
237-العقلُ ليس محصوراً و ليس له حدٌّ إلا على عتبة المستحيل.
238-بناءُ الوالدين نَفسيْهما بناءً متكاملاً يكون كافياً عن إبداءِ توجيهٍ و إرشادٍ للأولاد .
239-الروايات كِتابُ الناسِ اليوم .
240-الإنسان الناجح هو الذي : أمَّلَ ، فاهتمَّ ، فحدَّدَ ، فخطَّطَ ، فعملَ ، فحقَّقَ .(عن كثب) لقاء في يوم (27-02-2008 )في منتديات (فضاء الفضائيات'نت' ).
 

__
بقيةُ الطيور
1) http://saaid.net/Doat/thomaaly/63.htm
2) http://saaid.net/Doat/thomaaly/63-2.htm
3) http://saaid.net/Doat/thomaaly/63-3.htm
4) http://saaid.net/Doat/thomaaly/63-4.htm
[ الشُّكرُ موصولٌ للأستاذ الكريم : أحمد الحمدي ]

 

اعداد الصفحة للطباعة           
ارسل هذه الصفحة الى صديقك
عبدالله العُتَيِّق
  • مقالات
  • كـتـب
  • خواطر
  • أدبيات
  • كَلِمَات طـَائِرَة
  • الصناعة البشرية
  • منتقيات
  • للتواصل مع الكاتب
  • الصفحة الرئيسية
  • مواقع اسلامية