صيد الفوائد saaid.net
صيد الفوائد على الفيسبوك صيد الفوائد على التويتر
:: الرئيسيه :: :: العروض الدعوية :: :: اخبر صديقك :: :: اتصل بنا :: :: ساهم معنا :: :: البحث :: :: المكتبة ::
الرئيسة
  • اعرف نبيك
  • العلماء وطلبة العلم
  • أفكار دعوية
  • مكتبة صيد الفوائد
  • الأنشطة الدعوية
  • زاد الـداعـيـة
  • زاد الخـطـيـب
  • العروض الدعوية
  • للنساء فقط
  • ملتقى الداعيات
  • رسائل دعوية
  • الفلاشات - القصص
  • مقالات - تغريدات
  • واحة الأدب
  • منوعات - مختارات
  • الملل والنحل
  • الطبيب الداعية
  • بحوث علمية
  • تربية الأبناء
  • سيادة الشريعة
  • جهاد المسلمين
  • محمد بن عبدالوهاب
  • صفحات مهمة







    تقرير عن كتاب: (الإسلام والغرب بين المنافسة والصراع)


    بسم الله الرحمن الرحيم

    تعريف بكتاب


    من جديد معرض الرياض الدولي للكتاب هذا العام 1438هـ / 2017م صدور كتاب معنيٍ في التاريخ والسياسة الدولية المعاصرة وما فيها من صراعات وحروب تحت عنوان (الإسلام والغرب بين المنافسة والصراع – رؤية مستقبلية للواقع العربي والإسلامي وعلاقته بالآخر) والكتاب من القطع المتوسط (542 صفحة) وما يُميز هذا الكتاب عن غيره من الكتب في هذا الفن هو أسلوب عرضه للموضوع التاريخي السياسي، حيث المعطيات في (رؤيته التاريخية) التي تستغرق ستة فصول من الكتاب، وحيث المؤشرات في (الرؤية الاستشرافية المستقبلية) التي تستغرق حوالي الثُلث الأخير من الكتاب.

    والكتاب يتضمن نتائج موضوعية مبنية على القراءة العلمية للتاريخ الحديث والمعاصر، ويتميز عن غيره من البحوث الكثيرة التي تطرقت إلى هذه العلاقة بين الغرب والإسلام، بأن الكتاب يجمع بين التاريخ والسياسة وفق معطيات ومؤشرات تتحكم بنتائج الكتاب.

    وكما أن الكتاب ليس بحثاً منحازاً للقضايا الإسلامية بدوافع عاطفيةٍ أو دينية، فهو كذلك ليس مُعادياً للغرب لذاته وحروبه في العالم الإسلامي بقدر ما هو دراسةٌ علمية تقوم على لغة المعطيات والمؤشرات التي تُعطي النتيجة، وبالتالي تستدعي مشروع نهضة الأمة وحماية دولها ومكتسباتها بوسائل متعددة من الحلول المنطقية التي سوف يجدها القارئ في ثنايا فصول هذا الكتاب.

    ولذلك فمباحث الكتاب تسهم في فهم طبيعة علاقة المنافسة والصراع بين الغرب النصراني العلماني والشرق الإسلامي على أسس منطقية قد تكون حواراً! وقد تكون مقاومةً أو قوةً جهادية! وقد يكون بالأمرين معاً! كما أنه وفق النظرة التاريخية وحسب المعطيات السياسية المعاصرة يرى المؤلف أن هذه العلاقة أصبحت تجنح إلى الصراع والحروب والاحتلال أكثر منها إلى المنافسة أو العدالة والسلام.

    ويُعدُّ الكتاب بمقدماته ونتائجه ومدخلاته ومخرجاته رسالةٌ إلى كثيرٍ من المعنيين بمثل هذه الأبحاث التي عادةً تصدر من مراكز التفكير أو مراكز الدراسات الاستراتيجية التي ترسم بعض الرؤى أو تدل عليها كخارطة طريقٍ تُساعد صانع القرار في الدول.

    وتتحدد رسالة الكتاب العالمية والإقليمية والمحلية من خلال صفحة الإهداء في الكتاب الموجَّهة إلى من ينشدُ المعرفة عن حق التنافس بين الحضارات، ودوافع الصراع بين الدول والحكومات، وإلى شعوب العالم ضحية المبادئ الشريرة للحكومات العالمية والمصالح السياسية، وإلى مصانع الكراهية الغربية في الكنائس والإعلام الدعائي المنتجة للصراع والحروب
    ، وإلى عقلاء الغرب صمام الأمان لمجتمعاتهم وشعوبهم ودولهم في التعاطي مع الإسلام وقضايا المسلمين بعدالةٍ وعقلانية، وإلى الجهات السياسية والأمنية ومنسوبيها، وواضعي الاستراتيجيات المستقبلية لدعم اتخاذ القرار من المخلصين لدينهم وشعوبهم وأوطانهم في عالمنا العربي والإسلامي.

    كما تتحدد بعض جوانب أهمية الكتاب بما يطرحه من تساؤلاتٍ ونقاشات كثيرة حول الساحة السياسية المعاصرة للعالم العربي والإسلامي مع الغرب المتعصب، وبالتالي أهميته للمكتبة العربية ورجال الفكر والثقافة والأمن والسياسة وصُنَّاع الاستراتيجيات.

    وما ورد في صفحة الغلاف الخارجي للكتاب من تساؤلات تكشف شيئاً عن هذه الأهمية، وفيها: 


    * هل العلاقة بين الإسلام والغرب علاقة منافسة أم صراع؟
    * لِم يُفرق الباحث بين غرب متعصب وغرب آخر؟
    كيف يؤكد المؤلف على أهمية العلاقة والحوار مع الغرب بالرغم من عدوانيته الظاهرة على كثيرٍ من دول العالم الإسلامي وشعوبه؟
    لِم يُفرق المؤلف بين حوار الشعوب بقطاعها الثالث، وبين حوار الحكومات مع بعضها؟
    * لِم استدعت «القراءة التاريخية» عن المنافسة والصراع بمعطياتها «الرؤية المستقبلية» بمؤشراتها ولوازمها كمشروع نهضة وحماية للأمة؟
    كيف يُثبت الباحث أن أحداث الصراع العربي المعاصر هي امتدادٌ طبيعي للصراع الاستراتيجي التاريخي بين الغرب والإسلام؟
    هل يَعدُّ المؤلف عموم الشيعة وإيران من صُنَّاع الصراع في المنطقة، تكاملاً مع متعصبي الغرب والصهيونية العالمية؟

    والكتاب من الإصدارات الجديدة لـ(مركز الفكر الغربي) ومن تأليف الدكتور محمد بن عبدالله السلومي الباحث في التاريخ والقطاع الثالث.


     

    اعداد الصفحة للطباعة           
    ارسل هذه الصفحة الى صديقك

    منوعات الفوائد

  • منوعات الفوائد
  • الصفحة الرئيسية
  • مواقع اسلامية