صيد الفوائد saaid.net
صيد الفوائد على الفيسبوك صيد الفوائد على التويتر
:: الرئيسيه :: :: العروض الدعوية :: :: اخبر صديقك :: :: اتصل بنا :: :: ساهم معنا :: :: البحث :: :: المكتبة ::
الرئيسة
  • اعرف نبيك
  • العلماء وطلبة العلم
  • أفكار دعوية
  • مكتبة صيد الفوائد
  • الأنشطة الدعوية
  • زاد الـداعـيـة
  • زاد الخـطـيـب
  • العروض الدعوية
  • للنساء فقط
  • ملتقى الداعيات
  • رسائل دعوية
  • الفلاشات - القصص
  • مقالات - تغريدات
  • واحة الأدب
  • منوعات - مختارات
  • الملل والنحل
  • الطبيب الداعية
  • بحوث علمية
  • تربية الأبناء
  • سيادة الشريعة
  • جهاد المسلمين
  • محمد بن عبدالوهاب
  • صفحات مهمة







    رسالة إلى مكلوم

    خالد بن ثامر السبيعي

     
    أيها المكلوم ... هون على نفسك , فإني اسألك بعض الأسئلة :
    ألم يقدر الله مقادير الخلق قبل خلق السموات والأرض بخمسين الف سنة ( 1 ) ( فأين الإيمان بالقضاء والقدر ) .
    ألم ينزل قول الله سبحانه وتعالى بعد غزوة أحد " منكم من يريد الدنيا ومنكم من يريد الآخرة " حتى قال ابن مسعود ( ما كنت أظن أن أحداً من أصحاب محمد يريد الدنيا حتى نزلت هذه الأية )
    فلمَ الإستغراب في عصرنا هذا من بعض الممارسات التي قد تصدر ممن نثق بهم ونحترمهم ؟
    كنا نتحدث في الرخاء عن الإبتلاء ... حتى إذا صار واقعاً ملموساً نسينا ما كنا نحدث به الناس ,
    فهلاّ تذكرنا " يبتلى الأنبياء ثم الأمثل فالأمثل " ( 2 )

    قد يفسد البعض علينا الدنيا ولكن لا يستطيع أن يفسد علينا الآخرة ... لأن طريقها المحراب , والمصحف , والذكر , وسلامة الصدر , وحب الآخرين والتجاوز عنهم , كل هذه يمكن أن أزاولها في غرفتي وداخل بيتي حيث لا يعلم بها إلا الله , فما يضرني لو زهد فيّ الناس فإن الأهم أن يرضى عني ربهم الكريم الرحيم .

    إحذر أن تنسى الوقوف بين يدي الله يوم القيامة فإن السعيد من أُتي كتابة بيمينه ... أما الدنيا وبهرجتها وما يدور في فلكها فمآلها إلى زوال , ولو كانت تساوي عند الله جناح بعوضة ما سقى منها كافر شربة ماء ..

    ضع لبنة صالحة في بناؤ قوي متماسك ولا تنتظر شكراً من أحد ..
    وأعلم أن كل حسنة نمت من بذرة بذرتها تصب في ميزان حسناتك فهنيئاً لمن سن سنة حسنة وإن لم يستمتع بثمرتها , فما عند الله خيراً وأبقى .

    إعلم أن الأيام ليست يوماً واحداً , فالليل يتلوه النهار وإن مع العس يسرا ولن يغلب عسر يسرين , ولكما أشتدت ظلمة الليل بزغ الفجر , وعند الصباح يحمد القوم السُرى ..
    أشتدي أزمة تنفرجي = قد آذن ليلكِ بالبلجِ

    " الم أحسب الناس أن يتركوا أت يقولوا أمنا وهم لا يفتنون "
    فحمد الله على كل شيء فإن الرسول صلى الله عليه وسلم أوذي فصبر وعثمان قُتل على مصحفه , وجلد ابن حنبل , وسُجن شيخ الإسلام إبن تيمية , بل قُتَل الأنبياء وهم خير عباد الله .
    فياليت شعري هل نعي هذا الكلام ...
    اسأل الله لنا ولكم الثبات .
     

    اعداد الصفحة للطباعة           
    ارسل هذه الصفحة الى صديقك
    خالد السبيعي
  • مقالات دعوية
  • رسالة للدعاة
  • في كل بيت راق
  • الصفحة الرئيسية
  • مواقع اسلامية