صيد الفوائد saaid.net
صيد الفوائد على الفيسبوك صيد الفوائد على التويتر
:: الرئيسيه :: :: العروض الدعوية :: :: اخبر صديقك :: :: اتصل بنا :: :: ساهم معنا :: :: البحث :: :: المكتبة ::
الرئيسة
الصفحات المميزة



الأنشطة الدعوية



الإخلاص المفقود في عالم المنتديات كيف السبيل لتحصيله ؟؟!!!

الأستاذة : زاد المعاد

 
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الحمد لله وحده والصلاة والسلام على سيد الأولين والآخرين وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد

الإخلاص والمتابعة

عليهما مدار قبول الأعمال من الله عز وجل

فأي عمل إن لم يكن خالصاً لوجه الله فلا ثواب لصاحبه

وأي عمل إن لم يكن موافقاً لما جاء به حبيبنا صلوات ربنا وسلامه عليه فلا ثواب لصاحبه

الإخلاص / هو أن تبتغي بعملك وجه الله عز وجل
الإخلاص / هو أن تطلب الأجر على عملك من الله وحده
الإخلاص / أن لا ترجو من بشر جزاءً ولا شكوراً ....

الإخلاص
وما أدراكم ما الإخلاص ؟؟!!!!

تلك السلعة الغالية النفيسة ,,, والتي نفتقر إليها كثيراً ,, ونسأل الله عز وجل أن يلطف بحالنا

وفي عالم المنتــــديات

التي بضاعتها المدح والثناء والإطراء والشكر

تجد أن الكاتب ينمق ويزين ذلك المقال ويخرجه بحلة بهية

ولا ضيــر في ذلك أبداً

فبعدما يخرجه في أجمل حلة ويطرحه على ساحات المنتديات

تأتيه الردود البراقة المجملة والمزينة والمنمقة بأعذب الكلمات

حتى تجد الكاتب يظن أنه لا أحد يجاريه في مَلكة الكتــابــة

لا يتنازع اثنين

أن هذا شأن غالبية كُتاب المنتديات ـ إلا من رحـــم ربــك ـ

فالإخلاص في عالم المنتديات

أمر يشكل هاجساً بالنسبة لي منذ دخلت عالم المنتديات

ولا أخفيكم سراً

أني فكرت في بداية دخولي للمنتديات أن أهجرها وأعلن الإعتزال

لأن الإخلاص فيها أمر صعب على النفس

ولكن هذه حيلة من الشيطان حتى يثبط ابن آدم عن عمــل الخيــر

لذلك اخترنا هذا الموضوع

ليكون قضيتنا لهذا الأسبوع بل قضيتنا كل أسبوع بل كل يوم بل في كل آن وحيــن

وهـــي

كيـــــف لرواد المنتــديات ولأصحاب الأقلام أن يحققوا الإخلاص في هذه المنتديات التي بضاعتها المدح والثناء والإطراء ؟؟؟ وأن يكتبوا ابتغاء وجه الله عز وجل ولا ينتظروا اطراءً ولا مدحاً

وإن كان الإطراء حتى يقيم المرء نفسه ويعرف قوة قلمه فــلا بأس به

واخترت لكم

خطبة بعنوان

الإخلاص لفضيلة الشيخ عبد الرحمن السديس ـ حفظه الله ـ

فيسحن بنا مطالعتها قبل الرد

هنــا

http://alsudays.com/articles.php?action=show&id=8

في انتظــار مداخلاتكم المفيدة أيها الأفاضل

فهذه القضية تهم كل عضو

همســــة
يا حسرتنا ويا خسارتنا إن أتينا يوم القيامة فوجدنا ما قدمناه والساعات الطوال التي قضيناها على النت وجدناها هباء منثوراً

أختكــم فــي الله
زاد المعـــاد
السبت
21 ـ 1 ـ 1430 هـ

الســـــــ5:40 م ــــــــاعة

سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
 



جملة من الردود القيمة التي أثرت الموضوع

( 1 )

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
بارك الله فيكم الفاضلة زاد المعاد
وجعل ما تكتبين في موازين حسناتكم
إن الإخلاص عزيز في المنتديات وخارجها
ولا يخاف الرياء إلا مؤمن .. ولايأمنه إلا منافق
أما رواد المنتديات فطرق الشيطان عليهم كثيرة
من ذلك ماذكرتم من الردود التي وفيها من المديح مافيها
ولكن إن أحسن الكاتب التعامل معها سلم إن شاء الله .. وكيف يتعامل معها ؟؟
إن المديح والثناء بعد العمل كما ذكر أخي أبو تراب لا تملك أن ترده
وذكر النبي صلى الله عليه وسلم أنه من عاجل بشرى المؤمن
فهو بشارة خير لك إن شاء الله .. ولكن لا يكن كل همك هذه الردود المنمقة
وتنتظرها .. بل حتى أن البعض يطلب من الأعضاء أن يردوا على موضوعه
وقد يتكدر إن لم يرد عليه .. أو لم يرد عليه شخص ما
فإن هذا هو الذي ينافي الإخلاص
فالإخلاص ألا تطلب على عمل أحداً غير الله عز وجل
وإن جاءك شيء من الردود فأهلاً وسهلاً به وليدفعنا إلى المزيد
ومن الإخلاص عند كتابة المواضيع
أن تتقبل النقد الذي وجه لك من أحد ما - مهما كان علمه -إن كان معه الحق ..
أو على الأقل أن تقبل رأيه وتعتبرها وجهة نظر مخالفة وليس من الضروري أن تلتقيان في رأي واحد
أما إن عارضك شخص ما فيما تكتب .. قامت الدنيا ولم تقعد عندك
وأتيت بما يخص الموضوع وما لايخصه لتجبره على رأيك فليس هذا من الإخلاص
ويأتي الإخلاص عندما ترد على أحد
يجب أن تبين له جوانبه الإيجابية والسلبية في نفس الوقت
فلا بد أن يكون ردنا متسماً بالعدل والإنصاف
فما فيه من صواب ووجه حسن وضحه له واشكره عليه
وما فيه من خطأ فيما تعتقد أيضاً وضحه له
ولا يأخذك إعجابك بكاتب معين أن توافقه في كل ما يقول حتى وإن كنت غير معتقد لما يقول
أكرر شكري لك الفاضلة زاد المعاد على هذا الموضوع الحساس
والذي يحتاج منا أن نجعله أمام أعيننا دائماً لكي لا تذهب أعمالنا هباءً منثوراً
ربيب المعالي ـ شبكة هتاف الإسلام

( 2 )
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
بارك الله فيكِ أختي
وجزاكِ الله خيرا

على صعوبة الأمر إلا على المسلم يجاهد نفسه، والبدايات دائماً صعبة ومع الممارسة تصبح يسيرة، وعليه أن يتذكر الدعاء التالي ويكرره : ( اللهم إني أعوذ بك أن أشرك بك وأنا أعلم وأستغفرك لما لا أعلم ) خير معين بإذن الله.

وبالنظر في مكافأة الناس وشكرهم - على ما نقدمه - مقارنة بما يتفضل به المنعم المتفضل لمن أخلص له العمل، سيكون محل تأمل وتفكر، والعاقل من قدم الكثير على القليل ومدح الكبير على الصغير والدائم على المنقطع.

ولا يُمنع الخير لورود ما يعكر صفاء النية، بل الواجب تصحيحها بتجديدها مع مواصلة الخير وبذله.

ولا يمنع ما تعتقده من نفسك من ثناء يفتح العجب لديك، أن تمنعه - أي الشكر - لمن أحسن والثناء لمن أبدع، فقد جاء ( ومن صنع لكم معروفاً فكافئوه )، والثناء والشكر هو باب من أبواب المثابرة في العمل والاستمرار فيه.

وللعلم الله لم يطلبنا بما فوق طاقتنا، لذا جاء الشرع بمجاهدة النفس وإصلاح النية لأننا باستطاعتنا فعل ذلك، بعد عون الله وتوفيقه لعبده إن رأى منها مجاهدة ومصابرة.

وعلى المسلم أن داخله عُجب بعمله، أن يرد الفضل لربه فهو قد تفضل عليه بتلك النعمة وبشكرها تدوم وتزيد، وإلا فتزول ويُحرم منها صاحبها.

نسأل الله أن يخلص لنا النية ويوفقنا لرضاه

شكراً لكِ

وشكر يتبعه دعاء لأخي الكريم ربيب المعالي على الإضافة الرائعة

نفع الله بك ورفع قدرك
طموح ـ شبكة هتاف الإسلام

( 3 )
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
شكر الله لكم الفاضلة زاد المعاد
طرح هذه القضية المهمة
لعلي ألخص ما أريد قوله في نقاط

1- طلب الأجر من الله عز وجل على العمل وليكن حال الكاتب ( لانريد منكم جزاءً ولا شكوراً )

2- الاهتمام بالقبول لأن الإنسان إذا اهتم بقبول العمل لم ينظر إلى غيره كما يقول علي رضي الله عنه كونوا لقبول العمل أحرص منكم على العمل لأن الله عز وجل يقول ( إنما يتقبل الله من المتقين )

3- المجاهدة قال تعالى ( والذين جاهدوا فينا لنهدينهم سبلنا )

4- أن لا يهتم الإنسان بعمله بعد الانتهاء منه ولا يكون ديدنه هل رد عليه أحد أم لا ! مع ملاحظة أن الردود مطلبوة لإثراء المواضيع لكن أقول لايكون ديدنه ويتركـ الكتابة لأجل الردود

انتهى .

ولد خليص ـ شبكة هتاف الإسلام

( 4 )

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
بارك الله فيك ع جهودك
لا شك أن الإخلاص مطلوب في كل عمل فلا بد من تصفية العمل من ملاحظة المخلوقين وتصفية من كل شائبة بحيث لا يمازجه شئ من شوائب إردات النفس من المدح والثناء عجباً لمن يكتب وينتظر شكراً أو ثناء من أحدفلا بد لكاتب المنتديات ابتغاء الاجر والثواب من الله في كتابه مواضيهعم وإلإخلاص في ذالك لأن الرياء مرض خطير إذا تمكن في القلب حصلت به الخسارة في الدنيا والأخرة فلا بدأن يمر بالانسان بحب الثناء والمدح ولكن يجب عليه مجاهدة نفسه ويعلم أن الله يعلم ما في قلبه وما يبتغي به من كتابته

الصابرة ـ شبكة هتاف الإسلام

( 5 )
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
بارك الله فيك أختي الغالية ونفع الله بك على هذة المواضيع
قال صلى الله عليه وسلم ( من قال لاإله إلا الله خالصاًمن قلبه دخل الجنة )فلا بد من الإخلاص في جميع الأعمال ولقد جُعل الإخلاص سبب لدخول الجنة في النطق بالشهادة . ولاينفع العمل بلا إخلاص
ماأجمل أن يستشعر العبد أنه وقف لله عندما يعلم حقاً أنه وفق لله في هذه الدنيا فلن ينتظر شكراً أو ثناء من أحد فلابد من إحتساب الاجر
فعلى كتاب المنتديات أن يجعلوا ما يكتبوه خالص لوجه الله لا ينتظرون الثناء والشكر من أحد
(( كلما قوي أخلاص العبد كملت عبودية ))

الصامتة ـ شبكة هتاف الإسلام

( 6 )
تابع لما كتب سابقاً ....
ومما ينافي الإخلاص في المجتمعات الالكترونية (المنتديات)
ما يحصل في قلبك من حسد لشخص يكتب في المنتدى ويحصل على الثناء والشكر من بقية الأعضاء
وتتمنى لو أنك كنت مكانه ... ولا تتمنى له ذلك
وربما أدى بك ذلك إلى عدم المشاركة في مواضيعه والرد عليها
أو ربما اتخذت موقفاً عدائياً معه تتربص مواضع الخلل في كتاباته فتنتقده عليها
ومن مظاهر الإخلاص في المنتديات
التجرد التام عند الكتابة أو الرد من (الشخصنة)
وهي أن تقصد بموضوعك أو ردك شخصاَ ما
وإنما حاول دائماً أن تناقش الموضوع ولا تناقش في الأشخاص
ومما ينافي الإخلاص في المنتديات
أن تؤثر المواقف الشخصية بينك وبين شخص ما ( إن وجدت ) على قبولك الحق منه
فضلاً عن قراءتك لمواضيعه والرد عليها وشكره عليها
ولو كان كل من في المنتدى متجرداً من حظوظ نفسه جاعلاً الله عز وجل نصب عينيه
لرأيت روح الأخوة بينهم تسري في أجسادهم وكأنهم أهل بيت واحد

همسة :
( ألا لله الدين الخالص )
ألا لله العمل الخالص .. ألا لله القول الخالص .. ألا لله الموضوع الخالص .. ألا لله الرد الخالص
( من عمل عملاً أشرك معي فيه غيري تركته وشركه )

وبمعناه يقول الله :
من قال قولاً أشرك معي فيه غيري تركته وقوله .. من كتب موضوعاً أشرك معي فيها غيري تركته وكتابته .. ومن رد رداً أشرك معي فيه غير تركته ورده

ربيب المعالي ـ شبكة هتاف الإسلام

( 7 )
س / المرء أحياناً يحزن في قلبه إن لم يرى موضوعه أو يرد عليه ولكن يُسرها في نفسه ولا يبدها
هل هذا ينافي الإخلاص ؟؟
وكذلك
بعض المواضيع الحوارية التي تتطلب ردوداً أحياناً أصاب بالحزن والإحباط حينما لا أجد تفاعل ولا ردود عليها حتى يُثرى الموضوع وقد نصرح بذلك في الموضوع ولكن هذا لا يمنعنا من استمرار العطاء
فهل هذا منافي للإخلاص كذلك ؟؟
ج / نعم .. قد يجد المرء هذا الشيء في نفسه .. وقد يحزن ويهتم إن لم يجد لكلمته قبول
ذهب الرسول صلى الله عليه وسلم للطائف لنشر دعوته هناك .. فلما قوبل بالرد والجفاء
رجع مهموماً مغموماً لم يفق إلا بقرن الثعالب (السيل الكبير)
مالعلاقة بين هذا وهذا ؟؟

ذهب الرسول عليه الصلاة والسلام لنشر دعوته ، فلم يذهب لحظ نفسه أو غير ذلك فلما رده أهل الطائف اهتم لرد دعوته ولم يهتم لرد شخصه عليه الصلاة والسلام

وهذا ما يجب على كاتب الموضوع أن يكتب الموضوع يريد نشر الخير والدعوة بين الناس ، فإن لم يجد من يرد على موضوعه أو يقرأه اهتم لعدم وصول الخير كما كان يأمل

فلا يضر همه ذلك على إخلاصه إن كان كذلك أما إن اهتم لحاجة في نفسه فــ (إنما الأعمال بالنيات)

والمواضيع الحوارية من باب أولى
ربيب المعالي ـ شبكة هتاف الإسلام

هذا ما تيسر لنا جمعه من ردود

ومن أحب المشاركة في الحوار


فعلى هذا الرابط

http://hotaf.net/vb/showthread.php?t=5465

أو هنا

بارك الله لي ولكم بالقرآن العظيم وبهدي سيد المرسلين

أختكم // زاد المعاد

 

اعداد الصفحة للطباعة      
ارسل هذه الصفحة الى صديقك
الأخت زادالمعاد
  • مـقـالات
  • مختارات
  • الصفحة الرئيسية
  • ملتقى الداعيات
  • للنساء فقط
  • مواقع اسلامية