صيد الفوائد saaid.net
صيد الفوائد على الفيسبوك صيد الفوائد على التويتر
:: الرئيسيه :: :: العروض الدعوية :: :: اخبر صديقك :: :: اتصل بنا :: :: ساهم معنا :: :: البحث :: :: المكتبة ::
الرئيسة
الصفحات المميزة



الأنشطة الدعوية



[ التعليقات الذهبية ] ماقال فيه الامام الذهبي في كتابه سير أعلام النبلاء ( قلت ) (3)

د.محمد بن عدنان السمان
@ALSMMAN1

 
بسم الله الرحمن الرحيم

 
45.سير أعلام النبلاء - (ج 3 / ص 39)
قلت: كان هذا عثمانيا، وقد كان بين الطائفتين من أهل صفين ما هو أبلغ من السب، السيف، فإن صح شئ، فسبيلنا الكف والاستغفار للصحابة، ولا نحب ما شجر بينهم، ونعوذ بالله منه، ونتولى أمير المؤمنين عليا.
 
46.سير أعلام النبلاء - (ج 3 / ص 40)
( معاوية بن حديج رضي الله عنه ) قلت: ذكر الجمهور أنه صحابي .
 
47.سير أعلام النبلاء - (ج 3 / ص 45)
وقال البخاري في " تاريخه ": عاش ستين سنة في الجاهلية، وستين
في الاسلام.
قلت: لم يعش في الاسلام إلا بضعا وأربعين سنة.
 
48.سير أعلام النبلاء - (ج 3 / ص 90)
( عبد الله بن عمرو بن العاص رضي الله عنهما ) قلت: ورث عبد الله من أبيه قناطير مقنطرة من الذهب المصري، فكان من ملوك الصحابة.
49.سير أعلام النبلاء - (ج 3 / ص 121)
روى سعيد بن عبد العزيز: عن أبي عبد رب: رأيت معاوية يخضب بالصفرة كأن لحيته الذهب .
قلت: كان ذلك لائقا في ذلك الزمان، واليوم لو فعل، لاستهجن.
 
50.سير أعلام النبلاء - (ج 3 / ص 122)
ثم قال الواقدي: وشهد معه حنينا، فأعطاه من الغنائم مئة من الابل، وأربعين أوقية.
قلت: الواقدي لا يعي ما يقول، فإن كان معاوية ( بن أبي سفيان ) كما نقل قديم الاسلام، فلما ذا يتألفه النبي صلى الله عليه وسلم ؟ ولو كان أعطاه، لما قال عندما خطب فاطمة بنت قيس: " أما معاوية فصعلوك لامال له ".
 
51.سير أعلام النبلاء - (ج 3 / ص 179)
( عمرو بن أمية رضي الله عنه ) قلت: بعثه رسول الله صلى الله عيله وسلم سرية وحده ، وبعثه رسولا إلى النجاشي ، وغزا مع النبي صلى الله عليه وسلم، وروى أحاديث.
 
52.سير أعلام النبلاء - (ج 3 / ص 182)
قلت: كان رافع بن خديج ممن يفتي بالمدينة في زمن معاوية وبعده.
 
53.سير أعلام النبلاء - (ج 3 / ص 227)
قلت: كاد أن تنعقد البيعة له يومئذ، مع وجود مثل الامام علي وسعد ابن أبي وقاص، ولو بويع، لما اختلف عليه اثنان، ولكن الله حماه وخار له.
 
54.سير أعلام النبلاء - (ج 3 / ص 234)
عن قزعة، قال: رأيت على ابن عمر ثيابا خشنة أو جشبة، فقلت له: إني قد أتيتك بثوب لين مما يصنع بخراسان، وتقر عيناي أن أراه عليك.
قال: أرنيه، فلمسه، وقال: أحرير هذا ؟ قلت: لا، إنه من قطن.
قال: إني أخاف أن ألبسه، أخاف أكون مختالا فخورا، والله لا يحب كل مختال فخور
قلت: كل لباس أوجد في المرء خيلاء وفخرا فتركه متعين ولو كان من غير ذهب ولا حرير.
فإنا نرى الشاب يلبس الفرجية  الصوف بفرو من أثمان أربع مئة درهم ونحوها، والكبر والخيلاء على مشيته ظاهر، فإن نصحته ولمته برفق كابر، وقال: ما في خيلاء ولا فخر.
وهذا السيد ابن عمر يخاف ذلك على نفسه.
وكذلك ترى الفقيه المترف إذا ليم في تفصيل فرجية تحت كعبيه، وقيل له: قد قال النبي صلى الله عليه وسلم: " ما أسفل من الكعبين من الازار ففي النار "، يقول: إنما قال هذا فيمن جر إزاره خيلاء، وأنا لا أفعل خيلاء.
فتراه يكابر، ويبرئ نفسه الحمقاء، ويعمد إلى نص مستقل عام، فيخصه بحديث آخر مستقل بمعنى الخيلاء، ويترخص بقول الصديق: إنه يا رسول
الله يسترخي إزاري، فقال: " لست يا أبا بكر ممن يفعله خيلاء " فقلنا: أبو بكر رضي الله عنه لم يكن يشد إزاره مسدولا على كعبيه أولا، بل كان يشده فوق الكعب، ثم فيما بعد يسترخي.
وقد قال عليه السلام: " إزرة المؤمن إلى أنصاب ساقيه، لا جناح عليه فيما بين ذلك وبين الكعبين " ومثل هذا في النهي لمن فصل سراويل مغطيا لكعابه.
ومنه طول الاكمام زائدا، وتطويل العذبة.
وكل هذا من خيلاء كامن في النفوس.
وقد يعذر الواحد منهم بالجهل، والعالم لا عذر له في تركه الانكار على الجهلة.
 
55.سير أعلام النبلاء - (ج 3 / ص 286)
فقال أبو إسحاق: بلغني أن رجلا جاء إلى عمرو، فقال: علي رقبة من ولد إسماعيل.
فقال: ما أعلمها إلا الحسن والحسين.
قلت: ما فهمته [1]
 
56.سير أعلام النبلاء - (ج 3 / ص 331)
( سلمة بن الأكوع  رضي الله عنه ) قلت: كان من أبناء التسعين، وحديثه من عوالي صحيح البخاري .
 
57.سير أعلام النبلاء - (ج 3 / ص 336)
( عبد الله بن عباس رضي الله عنه ) قلت: وهو ابن خالة خالد بن الوليد المخزومي.
 
58.سير أعلام النبلاء - (ج 3 / ص 400)
( أنس بن مالك رضي الله عنه ) ثابت البناني قال: جاء قيم أرض أنس، فقال: عطشت أرضوك، فتردى أنس، ثم خرج إلى البرية، ثم صلى، ودعا، فثارت سحابة، وغشيت أرضه ومطرت، حتى ملات صهريجه وذلك في الصيف، فأرسل بعض أهله، فقال: انظر أين بلغت ؟ فإذا هي لم تعد أرضه إلا يسيرا روى نحوه الانصاري، عن أبيه، عن ثمامة.
قلت: هذه كرامة بينة ثبتت بإسنادين.
 
 
59.سير أعلام النبلاء - (ج 3 / ص 405)
( أنس بن مالك رضي الله عنه )  قلت: ثبت مولد أنس قبل عام الهجرة بعشر سنين.
 
 
60.سير أعلام النبلاء - (ج 3 / ص 410)
( ببسر بن أرطأة رضي الله عنه ) قلت: كان فارسا شجاعا، فاتكا من أفراد الابطال.
 
 
61.سير أعلام النبلاء - (ج 3 / ص 487)
( طارق بن شهاب رضي الله عنه ) قلت: ومع كثرة جهاده  ، كان معدودا من العلماء.
 
62.سير أعلام النبلاء - (ج 3 / ص 489)
سمعت عبد الله بن شداد يقول: وددت أني قمت على المنبر من غدوة إلى الظهر، فأذكر فضائل علي بن أبي طالب رضي الله عنه، ثم أنزل، فيضرب عنقي .
قلت: هذا غلو وإسراف.
 
 
63.سير أعلام النبلاء - (ج 3 / ص 549)
وصح من حديث عمارة بن عمير، قال: جئ برأس عبيد الله بن زياد وأصحابه، فأتيناهم وهم يقولون: قد جاءت قد جاءت، فإذا حية تخلل الرؤوس حتى دخلت في منخر عبيد الله، فمكثت هنية، ثم خرجت، وغابت، ثم قالوا: قد جاءت، قد جاءت، ففعلت ذلك مرتين أو ثلاثا .
قلت: الشيعي لا يطيب عيشه حتى بلعن هذا ودونه، ونحن نبغضهم في الله، ونبرأ منهم ولا نلعنهم، وأمرهم إلى الله.
 

---------------------------------------
(1)    قال المحقق :  لعل عمرا أراد أن عتق رقبة من بني إسماعيل متعذر، فإنه أحاله على الحسن والحسين، وهما - وإن كانا ينتسبان إلى إسماعيل - حران لا يملكان، فكأنه أيأسه من الوفاء بنذره.
 


 

اعداد الصفحة للطباعة           
ارسل هذه الصفحة الى صديقك
فوائد وفرائد
  • فوائد وفرائد من كتب العقيدة
  • فوائد وفرائد من كتب الفقه
  • فوائد وفرائد من كتب التفسير
  • فوائد وفرائد من كتب الحديث
  • فوائد وفرائد منوعة
  • غرد بفوائد كتاب
  • فوائد وفرائد قيدها: المسلم
  • فوائد وفرائد قيدها: عِلْمِيَّاتُ
  • الرئيسية
  • مواقع اسلامية