صيد الفوائد saaid.net
صيد الفوائد على الفيسبوك صيد الفوائد على التويتر
:: الرئيسيه :: :: العروض الدعوية :: :: اخبر صديقك :: :: اتصل بنا :: :: ساهم معنا :: :: البحث :: :: المكتبة ::
الرئيسة
  • اعرف نبيك
  • العلماء وطلبة العلم
  • أفكار دعوية
  • مكتبة صيد الفوائد
  • الأنشطة الدعوية
  • زاد الـداعـيـة
  • زاد الخـطـيـب
  • العروض الدعوية
  • للنساء فقط
  • ملتقى الداعيات
  • رسائل دعوية
  • الفلاشات - القصص
  • مقالات - تغريدات
  • واحة الأدب
  • منوعات - مختارات
  • الملل والنحل
  • الطبيب الداعية
  • بحوث علمية
  • تربية الأبناء
  • سيادة الشريعة
  • جهاد المسلمين
  • محمد بن عبدالوهاب
  • صفحات مهمة







    إحذري أختاه أن تتخلي عن أنك امرأة مسلمة

    أم الزهراء

     
    أختاه نحن نعيش اليوم بمجتمع مليء بالأفكار الغريبة على الإسلام والمسلمين يروج لها أناس يرتدون ثوب الإسلام يدعون فيها المراءة المسلمة إلى السفور والتبرج ويبذلون في سبيل ذلك الأموال الطائلة والأوقات الكثيرة ويخرجون عليها كل يوم بما زينه لهم الشيطان من أفكار الموضة والتعري وكل ذلك باسم الحضارة والتمدن أختاه لا تسمعي إلى كلامهم فكله هراء لا فائدة منه بل انه لن يجلب لك إلا التعب والخسران في الدنيا والآخرة .

    أختاه أنهم يقولون انك نصف المجتمع ولا يقوم المجتمع بقدم واحدة ونحن نقول لك انك كل المجتمع ولا يستطيع أن يحي بدونك فأنت الأم الصالحة المربية الصانعة لأجيال ستعيد مجدنا بإذن الله تعالى تعلميهم تضحية أبو بكر الصديق وشجاعة عمر بن الخطاب وبذل عثمان بن عفان وعلم علي بن أبي طالب رضي الله عنهم أجمعين تربيهم على حب دينهم والعمل لأجله وبذل أرواحهم و أموالهم في سبيله والتضحية بكل غالٍ ونفيس من أجله ،تعلميهم أن كل شيء يهون في سبيل أن يعيشوا في كنف إسلامهم يرتعوا في عدله وتظلهم رحمته .

    وأنت الزوجة المطيعة التي جعل منها الإسلام سيدة في بيت زوجها ملكة على أسرتها فقال عليه الصلاة والسلام :"والمرأة راعية في بيت زوجها و مسئولة عن رعيتها "فأعطاها اخطر منصب و ولاها اجّل إمارة ولم يجعلها تعيش على هامش الحياة ، ولاها على أسرتها أعظم مؤسسة في المجتمع المسلم . وكذلك الزوجة تعين زوجها على طاعة الله عز وجل وتضحي بحقها من اجل ان يمضي زوجها قدما في طريق العودة والجهاد معا.

    فهكذا أختاه لقد جعلك الإسلام في القمة ووصى بك و أنت أم فأعطاك حق الصحبة فقال عندما سأل من أحق الناس بصحبتي يا رسول الله قال :" أمك..أمك..أمك..ثم أباك "وكذلك أوصى بك وأنت زوجة فقال كما ورد عن عائشة ام المؤمنين رضي الله عنها :"خيركم خيركم لأهله وأنا خيركم لأهلي"رواه الترمذي وأوصى بك أيضا وأنت ابنة و أخت فقال كما ورد عن أبي سعيد الخدري :"من كان له ثلاث بنات او ثلاث أخوات او ابنتان أو أختان فأحسن صحبتهن وأتقى الله فيهن دخل الجنة "رواه ابن حبان وفي رواية يكن له سترا من النار .وكان آخر كلامه عند مماته صلى الله عليه وسلم وصايته بالمرأة فقال :"الصلاة الصلاة ..وما ملكت إيمانكم " .

    وبهذا ترين أختي المسلمة موقعك في الإسلام ودورك المهم في المجتمع وترين مكر الذين يريدون منك ان تتخلي عن دينك وحيائك ويدعونك للسفور والفجور اختاه انك في قمة التمدن عندما تلتزمين بحجابك وجلباك وفي قمة الحضارة عندما تصونين نفسك وترعين اسرتك

    .....فاحذري أختاه أن تتخلي عن انك امرأة مسلمة .....

    أختكم أم الزهراء

     

    اعداد الصفحة للطباعة           
    ارسل هذه الصفحة الى صديقك

    للنساء فقط

  • المرأة الداعية
  • رسائل دعوية
  • حجاب المسلمة
  • حكم الاختلاط
  • المرأة العاملة
  • مكانة المرأة
  • قيادة السيارة
  • أهذا هو الحب ؟!
  • الفتاة والإنترنت
  • منوعات
  • من الموقع
  • شبهات وردود
  • فتاوى نسائية
  • مسائل فقهية
  • كتب نسائية
  • قصـائــد
  • مواقع نسائية
  • ملتقى الداعيات
  • الصفحة الرئيسية
  • مواقع اسلامية