صيد الفوائد saaid.net
صيد الفوائد على الفيسبوك صيد الفوائد على التويتر
:: الرئيسيه :: :: العروض الدعوية :: :: اخبر صديقك :: :: اتصل بنا :: :: ساهم معنا :: :: البحث :: :: المكتبة ::
الرئيسة
  • اعرف نبيك
  • العلماء وطلبة العلم
  • أفكار دعوية
  • مكتبة صيد الفوائد
  • الأنشطة الدعوية
  • زاد الـداعـيـة
  • زاد الخـطـيـب
  • العروض الدعوية
  • للنساء فقط
  • ملتقى الداعيات
  • رسائل دعوية
  • الفلاشات - القصص
  • مقالات - تغريدات
  • واحة الأدب
  • منوعات - مختارات
  • الملل والنحل
  • الطبيب الداعية
  • بحوث علمية
  • تربية الأبناء
  • سيادة الشريعة
  • جهاد المسلمين
  • محمد بن عبدالوهاب
  • صفحات مهمة







    بعض النقولات الواردة في كتاب الحج مما هو ضعيف أو لا أصل له حتى يحذره من يقصد بيت الله جل وعلا ذكرها الشيخ وليد بن راشد السعيدان في كتابه (تبصرة الناسك بأحكام المناسك)

    رِهَام النَّاهِض
    @Reham__7

     
    بسم الله الرحمن الرحيم


    بعض النقولات الواردة في كتاب الحج مما هو ضعيف أو لا أصل له حتى يحذره من يقصد بيت الله جل وعلا ذكرها الشيخ وليد بن راشد السعيدان في كتابه (تبصرة الناسك بأحكام المناسك)
    :

    منها :- حديث (( أول من ينظر الله إليه بعرفة قائل هذا الدعاء:- يتعوذ من الشيطان الرجيم مئة مرة ثم يقرأ الفاتحة...الحديث )) وهو حديث موضوع فيه عبدالرحيم بن زيد العمي, كذبه ابن معين .
    ومنها :- حديث (( من تزوج قبل أن يحج فقد بدأ بالمعصية )) وهو موضوع وسنده ظلمات .
    ومنها :- حديث (( لما كان عند الدفع استنصت عليه السلام الناس فأنصتوا فقال:- إن ربكم قد تطاول عليكم فوهب مسيئكملمحسنكم )) وهو موضع فيه يحيى بن عنبسة وهو كذاب .
    ومنها :- حديث (( إذا كان يوم عرفة غفر للحاج، فإذا كان ليلة المزدلفة غفر للتجار فإذا كان يوم منى غفر للحمالين )) وهو حديث موضوع أو شديد الضعف بمرة .
    ومنها :- حديث (( من حج فلم يزرني فقد جفاني )) موضوع .
    ومنها :- حديث (( من مات في طريق مكة لم يعرضه الله ولم يحاسبه )) وهو موضوع وضعه إسحاق بن بشر الكاهلي .
    ومنها :- حديث (( من مات في أحد الحرمين استوجب شفاعتي وبعث آمناً )) وهو موضوع. ومثله أيضاً حديث (( من مات بين الحرمين حاجاً أو معتمراً لم يحاسب )) .
    ومنها :- حديث (( يدخل الجنة بالحجة ثلاثة:- الميت والحاج عنه والمنقد له )) وهو حديث موضوع .
    ومنها :- حديث (( من مات في بيت المقدس فكأنما مات في السماء )) وهو حديث موضوع. وآفته يوسف بن عطية .
    ومنها :- حديث (( إن للحاج الراكب بكل خطوة تخطوها راحلته سبعين حسنة والماشي بكل خطوةٍ يخطوها سبعمائة حسنة )) وهو حديث ضعيف وآفته يحيى بن سليم ومحمد بن مسلم, وهما ضعيفان وفيه اضطراب أيضاً .
    ومنها :- حديث (( للماشي أجر سبعين حجة وللراكب أجر ثلاثين حجة )) وهو حديث موضوع .
    ومنها :- حديث (( كثرة الحج والعمرة تمنع العيلة )) وهو حديث موضوع. وآفته عبدالله بن شبيب - متهم – وعبدالله بن إياس يروي الموضوعات .
    ومنها :- حديث (( لايركب البحر إلا حاج أو معتمر أو غازٍ في سبيل الله فإن تحت البحر ناراً وتحت النار بحراً )) وهو حديث منكر, فإن فيه جهالة واضطراباً .
    ومنها :- حديث (( إن من المثلة أن ينذر الرجل أن يحج ماشياً, فمن نذر أن يحج ماشياً فليهد هدياً ويركب )) وهو حديث ضعيف .
    ومنها :- حديث (( إن الله تعالى ينزل على أهل هذا المسجد – مسجد مكة – في كل يوم وليلة عشرين ومئة رحمة, ستين للطائفين وأربعين للمصلين وعشرين للناظرين )) وهو حديث ضعيف بمرة وأما أحراه أن يكون موضوعاً فإن فيه أبا السفر وهو كذاب يضع الحديث .
    ومنها :- حديث (( الحج جهاد والعمرة تطوع )) وهو حديث ضعيف، فيه الحسن بن يحيى وهو متروك، وفيه أيضاً:- عمر بن قيس وهو متروك أيضاً .
    ومنها :- حديث (( الحج قبل التزوج )) وهو حديث موضوع وآفته غياث بن إبراهيم وميسرة بن عبدربه وهما كذابان .
    ومنها :- حديث (( الحجر الأسود يمين الله في الأرض يصافح بها عباده )) وهو حديث ضعيف بمرة فلا يلتفت إليه .
    ومنها :- حديث (( ليستمتع أحدكم بحله ما استطاع فإنه لا يدري ما يعرض في إحرامه )) وهو حديث ضعيف، فيه واصل بن السائب وهو منكر الحديث. وفيه علل أخرى .
    ومنها :- حديث (( إني لأعلم أرضاً يقال لها عمان، ينضح بجانبها البحر، الحجة منها أفضل من حجتين من غيرها )) وهو حديث ضعيف ولا اعتداد بتصحيح أحمد شاكر له فالله يغفر له ويتجاوز عنه .
    ومنها :- حديث (( من أهل بحجةٍ أو عمرة من المسجد الأقصى إلى المسجد الحرام غفر له ما تقدم من ذنبه وما تأخر، أو قال:- وجبت له الجنة )) وهو حديث ضعيف .
    ومنها :- حديث (( من تمام الحج أن تحرم به من دويرة أهله )) وهو حديث منكر فيه جابر بن نوح، متفق على تضعيفه .
    ومنها :- حديث (( من حج حجة الإسلام وزار قبري وغزا غزوة وصلى عليَّ في المقدس لم يسأله الله فيما افترض عليه )) وهذا حديث موضوع .
    ومنها :- حديث (( كان لا يرى بالهميان للمحرم بأساً )) وهو حديث موضوع, وآفته يوسف بن خالد السمتي وهو كذاب. والأقرب أنه موقوف على ابن عباس, مع أنه ضعيف أيضاً عنه .
    ومنها :- حديث (( إذا كان عشية عرفة هبط الله عز وجل إلى السماء الدنيا فيطلع إلى أهل الموقف فيقول:- مرحباً بزواري والوافدين إلى بيتي وعزتي لأنزلن إليكم ولأساوي بمجلسكم نفسي, فينزل إلى عرفة فيعمهم بمغفرته ويعطيهم ما يسألون إلا المظالم, ويقول يا ملائكتي أشهدكم أني قد غفرت لهم, ولا يزال كذلك حتى تغيب الشمس ويكون إمامهم إلى المزدلفة ولا يعرج إلى السماء تلك الليلة فإذا أشعر الصبح وقفوا عند المشعر الحرام غفر لهم حتى المظالم ثم يعرج إلى السماء وينصرف الناس إلى منى )) وهذا حديث موضوع باطل .
    ومنها :- حديث (( إذا كان يوم عرفة إن الله ينزل إلى السماء الدنيا فيباهي بهم ملائكته فيقول:- انظروا إلى عبادي أتوني شعثاً غبراً ضاحين من كل فجٍ عميق, أشهدكم أني قد غفرت لهم فتقول الملائكة:- يارب فيهم فلان كان يرهق, وفلان وفلانة, قال:- يقول الله عز وجل قد غفرت لهم, قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (( فما من يوم أكثر عتيق من النار من يوم عرفة )) وهذا حديث ضعيف ولكن قد صحت مباهاة الله ملائكته بأهل عرفة وقوله (( جاؤني شعثاً غبراً )) من حديث أبي هريرة وابن عمر وعائشة. وإنما الذي ضعفناه هو حديث جابر .
    ومنها :- حديث (( إن لإبليس مردة من الجن يقول لهم:- عليكم بالحجاج والمجاهدين فأضلوهم عن سواء السبيل )) وهو ضعيف جداً .
    ومنها :- حديث (( حجوا فإن هذا البيت يغسل الذنوب كما يغسل الماء الدرن )) وهو حديث موضوع, آفته يعلى بن الأشرف وهو كذاب يضع الحديث .
    ومنها :- حديث (( حجوا قبل أن لا تحجوا, يقعد أعرابها على أذناب أوديتها, فلا يصل إلى الحج أحد )) وهو حديث باطل .
    ومنها :- حديث (( حجوا قبل أن لا تحجوا, فكأني أنظر إلى حبشي أصمع, أفدع بيده معول يهدمها حجراً حجراً )) وهو حديث موضوع. وآفته حصين بن عمر الأحمسي وهو كذاب .
    ومنها :- حديث (( من طاف بهذا البيت أسبوعاً وصلى خلف المقام ركعتين وشرب من ماء زمزم غفرت له ذنوبه بالغةً ما بلغت )) وهو حديث باطل لا أصل له .
    ومنها :- ما استفاض على ألسنة العوام من أن وقف بعرفة يوم الجمعة فإنه تعادل سبعين حجة, فكل ذلك باطلا لا أصل له عن رسول الله ولا عن أحدٍ من أصحابه .
    ومنها :- حديث (( الحج جهاد كل ضعيف )) وهو حديث ضعيف. فإن أبا جعفر لا يعرف له سماع من أم سلمة رضي الله عنها .
    ومنها :- حديث (( من تمام الحج ضرب الجمَّال )) لا يصح مرفوعاً للنبي, وإنما هو كلام يروى عن الأعمش وضرب الصديق لغلامه أما النبي لايصح أيضاً لأن فيه عنعنه ابن إسحاق هو مدلس والله أعلم .
    ومنها :- حديث عمر أنه استأذن النبي صلى الله عليه وسلم في العمرة فأذن له وقال (( ياأخي أشركنا في دعائك ولا تنسنا )) وهو حديث ضعيف .
    ومنها :- حديث (( ما من محرم يضحي لله يومه, يلبي حتى تغيب الشمس إلا غابت بذنوبه فعاد كيوم ولدته أمه )) وهو حديث ضعيف .
    ومنها :- حديث ابن عمر قال:- استقبل رسول الله الحجر ثم وضع شفتيه عليه يبكي طويلاً ثم التفت فإذا هو بعمر يبكي فقال (( يا عمر هاهنا تسكب العبرات )) وهو حديث ضعيف جداً .
    ومنها :- حديث (( إن آية مابيننا وبين المنافقين أنهم لا يتضلعون من ماء زمزم )) وهو حديث ضعيف .
    ومنها :- حديث فضل الطواف في المطر الذي رواه ابن ماجه في سننه فإنه حديث ضعيف الإسناد جداً.
    هذا ما تيسر ذكره من الأحاديث الضعيفة والموضوعة والله تعالى أعلى وأعلم .
     

    اعداد الصفحة للطباعة           
    ارسل هذه الصفحة الى صديقك

    مختارات الحج

  • صفة الحج
  • يوميات حاج
  • أفكار الدعوية
  • رسائل للحجيج
  • المرأة والحج
  • المختارات الفقهية
  • أخطاء الحجيج
  • كتب وشروحات
  • عشرة ذي الحجة
  • فتاوى الحج
  • مسائل فقهية
  • منوعات
  • صحتك في الحج
  • أحكام الأضحية
  • العروض الدعوية
  • وقفات مع العيد
  • مواقع الحج
  • الرئيسية
  • مواقع اسلامية