صيد الفوائد saaid.net
صيد الفوائد على الفيسبوك صيد الفوائد على التويتر
:: الرئيسيه :: :: العروض الدعوية :: :: اخبر صديقك :: :: اتصل بنا :: :: ساهم معنا :: :: البحث :: :: المكتبة ::
الرئيسة
الصفحات المميزة



الأنشطة الدعوية



ما قيل في الشيخ الإمام محمد بن عبدالوهاب رحمه الله

 
4 ـ وقال الشيخ حسين بن غنام الأحسائي ، رحمه الله ، مؤلف (( روضة الأفكار والأفهام)) : يرثي الشيخ محمد بن عبد الوهاب ، ويثني عليه بما هو أهله:
 

وليس إلى غير المهيمن مفزع
فسالت دماء في الخدود وأدمع
وطاف بهم خطب من البين موجع
وحل بهم كرب من الحزن مفظع
ونجم ثوى في التراب وأراه بلقع
وبدر له في منزل اليمن مطلع
فداج الدياجي بعده متقشع
وقد كان فيه للبرية مرتع
فأسماعهم للحق تصغي وتسمع
حووا واقتنوا ما فيه للعيش مطمع
بوقت به يعلى الضلال ويرفع
أزيل بها عنه حجاب وبرقع
وعام بتيار المعارف يقطع
وأقوى به من مظلم الشرك مهيع
ومصباحه عال ورياه طيع
سواه ولا حاذى سناها سميدع
يشيد ويحيي ما تعفى ويرفع
ويدمغ أرباب الضلال ويدفع
أمرنا إليها في التنازع نرجع
وأمسى محياها يضي ويلمع
وقد كان مسلوكاً به الناس تربع
وحق لها بالألمعي ترفع
وأنواره فيها تضيء وتسطع
مصاباً خشينا بعده يتصدع
وكادت له الأرواح تترى وتتبع
فظنوا به أن القيامة تقرع
وكادت قلوب بعده تتفجع
يخالطها مزج من الدم يهمع
وأهل الهدى والحق والدين أجمع

 

فيوم الجزاء يرجى له الخلد مواضع
وباكره سحب من البر همع
ولا زال بالرضوان فيها يمتع

 

إلى الله في كشف الشدائد نفزع
لقد كسفت شمس المعارف والهدى
إمام أصيب الناس طراً بفقده
وأظلم أرجاء البلاد بموته
شهاب هوى من أفقه وسمائه
وكوكب سعد مستنير سناؤه
وصبح تبدى للأنام ضياؤه
لقد غاض بحر العلم والفهم والندى
فقوم جلا عنهم صدى الرين فاهتدوا
وقوم ذووا فقر وجهد وفاقة
لقد رفع المولى به رتبة الهدى
أبان له من لمعة الحق لمعة
سقاه نمير الفهم مولاه فارتوى
فأحيا به التوحيد بعد اندراسه
فأنوار صبح الحق باد سناؤها
سما ذروة المجد التي ما ارتقى لها
وشمر في منهاج سنة أحمد
وينفي الأعادي عن حماه وسوحه
يناظر بالآيات والسنة التي
فأضحت به السمحاء يبسم ثغرها
وعاد به نهج الغواية طامساً
وجرت به نجد ذيول افتخارها
فآثاره فيما سوام سوافر
لقد وجد الإسلام يوم فراقه
وطاشت أولو الأحلام والفضل والنهي
وطارت قلوب المسلمين بموته
فضجوا جميعاً بالبكاء تأسفاً
وفاضت عيون واستهلت مدامع
بكته ذووا الحاجات يوم فراقه

إلى أن قال :

لئن كان في الدنيا له القبر موضع
سقى قبره من هاطل العفو ديمة
وأسكنه بحبوحة الفوز والرضا

 

المصدر كتاب : الشيخ محمد بن عبد الوهاب عقيدته السلفية ودعوته الإصلاحية وثناء العلماء عليه
 

اعداد الصفحة للطباعة           
ارسل هذه الصفحة الى صديقك

دعاوى المناوئين

  • ترجمة الشيخ
  • حقيقة دعوته
  • ما قيل في الشيخ
  • أثر دعوته
  • كتب ورسائل
  • مؤلفات في دعوته
  • مقالات ورسائل
  • شبهات حول دعوته
  • صوتيات
  • english
  • الرئيسية
  • مواقع اسلامية