صيد الفوائد saaid.net
صيد الفوائد على الفيسبوك صيد الفوائد على التويتر
:: الرئيسيه :: :: العروض الدعوية :: :: اخبر صديقك :: :: اتصل بنا :: :: ساهم معنا :: :: البحث :: :: المكتبة ::
الرئيسة
الصفحات المميزة



الأنشطة الدعوية



لغويات مختارة من شرح الإمام ثعلب (1)

حسين بن رشود العفنان
@huseenafnan

 

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله

:::
هذه فوائد لغوية انتقيتها من شرح الإمام أبي العباس أحمد بن يحيى الشيباني المعروف بثعلب ( توفي 291هـ ) وهي من شرحه على ديوان زهير بن أبي سلمى.
:::

(1)
***
ص (7) : ولأيًا : بعد جهد وبطء.ويقال : التأت عليه الحاجة : أبطأت ، والتوت : عَسُرت.

(2)
***
ص (9ـ10) : ومُشَاكِهة الدَّم: أي يشبه لونها لون الدَّمِ. ويقال : شاكَهَهُ وشاكَلَه وشابَهَه وقاناه وضاهاه.

(3)
***
ص (22) : ومُسْتَكِنَّة : على أمر أَكَنّه في نفسه ؛ يقال : أكننتُ الشيء في نفسي إذا لم أظهره ؛ وكَنَنْته : صُنْته ؛ ومنه قوله تعالى : (كَأَنَّهُنَّ بَيْضٌ مَّكْنُونٌ)


(4)
***
ص(23) : ولم يُنْظر : لم يُؤخِّرْ؛ يقال : أنظرني ، أي لا تُعْجلني.

(5)
***
ص (29) : خبط عَشْواء : تعشو لا تقصد ، فمن أصابته قتلته ، ويقال : عَشَا يَعْشُو عَشْوا إذا جاء على غير بَصَر...

(6)
***
ص (36) : وَرَوْق كُلِّ شيء : أوله ، ورَيْقه أيضا.
قال لبيد :
*بصافي المزج من رَيْق الغمام*
ورَيْق الغمام : أوله ، ويقال : رَيْق ورَيِّقٌ. ويقال : فعل ذلك في رَيْق شبابه ورَوْق شبابه...

(7)
***
ص (41) : ويقال : نعب الغراب ونعق وشحج ، ولا يكون الشَّحِيجُ إلا من المُسن منها.

(8)
***
ص (41ـ 42) : يقال : نميتُه : رفعته ، وقد نماه الله : رفعه ، وأَنْماه إذا كثَّرَه. ومن هذا قيل : انتمى إلى أبيه ، ونمَيْتُ الحديث : رفعتُه إلى غيري. ومنه سُمِّيّ النمام لأنه يرفع الكلام من هذا إلى هذا.


(9)
***
ص (42) : وجناء : ناقة عظيمة الوَجَنات والرأس ، شبهها بالذكور في عظم رءوسها. ويقال : وجناء : صلبة يأخذونها من وَجين الأرض وهو ما صَلُب منها...

(10)
***
ص (43) : يقال : قد نَفِقت أزواد القوم أي نفدت ؛ وقد أَنْفق القوم وأَنْفضوا وأصرموا وأرملوا إذا نفدت أزوادهم.

(11)
***
ص (46) : ويقال : رَشَّت السماء وأَرَشَّتْ ، وطَشَّت وأَطَشَّت.

(12)
***
ص (46) : يقال : قد اطَّرق الليل وتَطَارق إذا ركبتْ بعضُ ظلمته بعضا.

(13)
***
ص (50) : يُقال : بَدُن الرجلُ إذا عظُم وهو بَدين ، وبَدَّن إذا أَسَنَّ.

(14)
***
ص (57) : ومَيثٌ : جمعُ مَيْثَاء ، إذا كان مَسِيلُ الماء مثل نصف الوادي أو ثلثيه فهي ميثاء. ويقال : لمجرى الماء إلى الوادي إذا كان صغيرا شُعبةٌ ثم تَلْعةٌ ثم ميثاء.

(15)
***
ص (57) : والسماء : المطر ، يقال : أصابتنا سماءٌ وسماءان سُمِيٌّ وأَسْميةٌ.

(16)
***
ص (63) : والفَقَارة تُجمع فَقَارا ؛ يقال : فِقْرة وفِقَرٌ ، وفَقَارةٌ وفَقَارٌ ، لغتان لفِقَر الظهر.

(17)
***
ص (63) : والشَّحْوَةُ : سَعَة الخطو. ويقال : بئر واسعة الشَّحْوَةِ أي واسعة الفم.

(18)
***
ص (74): الهِداءُ : الزِّفاف ، يقال : قد هُدِيت العروس إلى زوجها هداء ، وهي هَدِيَّةٌ وهَديّ.

(19)
***
ص (100) : ويقال : الطّفْلُ : الليل ، والطّفْلُ: غَيْبوبة الشمس ، ومن يقال : طَفَلتِ الشمس.

(20)
***
ص (100) : داراتُها : أراد دارَها. وهو جمع ، دارٌ ودارةٌ ومنزلٌ ومنزلة ومكان ومكانة. والدارة : كُلُّ جَوْبةٍ بين جبال.

 

اعداد الصفحة للطباعة           
ارسل هذه الصفحة الى صديقك
حسين العفنان
  • عَرف قصصي
  • عَرف نثري
  • عَرف نقدي
  • عَرف مختار
  • واحة الأدب
  • الصفحة الرئيسية
  • مواقع اسلامية