صيد الفوائد saaid.net
صيد الفوائد على الفيسبوك صيد الفوائد على التويتر
:: الرئيسيه :: :: العروض الدعوية :: :: اخبر صديقك :: :: اتصل بنا :: :: ساهم معنا :: :: البحث :: :: المكتبة ::
الرئيسة
  • اعرف نبيك
  • العلماء وطلبة العلم
  • أفكار دعوية
  • مكتبة صيد الفوائد
  • الأنشطة الدعوية
  • زاد الـداعـيـة
  • زاد الخـطـيـب
  • العروض الدعوية
  • للنساء فقط
  • ملتقى الداعيات
  • رسائل دعوية
  • الفلاشات - القصص
  • مقالات - تغريدات
  • واحة الأدب
  • منوعات - مختارات
  • الملل والنحل
  • الطبيب الداعية
  • بحوث علمية
  • تربية الأبناء
  • سيادة الشريعة
  • جهاد المسلمين
  • محمد بن عبدالوهاب
  • صفحات مهمة







    تعريفات !!
    الدمام في ‏15‏/06‏/1429هـ

    موسى بن محمد بن هجاد الزهراني

     
    قال له صاحبه وهو يحاوره :
    - ما معنى كلمة (ليبرالي )؟!
    - هو الذي يستحي أن يقول للناس ( أنا حمار ) ! فقال : أنا ليبرالي!
    - ما معنى (علماني )؟!
    - هو الأب غير الشرعي لليبرالي ! والمحضن الطبيعي للحمار السابق !
    - ما معنى (حداثي ) ؟!
    - نعم ! هو – والله أعلم – مشتق من الحدث الأكبر ! لكنه لايزول بالماء ولا بالتراب !
    - من هو ( الرافضي )؟!
    - رافضي .. رافضي ..نعم ! .. هو رجلٌ غضب أشد الغضب على كوكب الأرض ، فـ(ـرفض ) أن يعيش عليه ، فقرر العيش في المريخ ، فلا ضرر علينا منه أبداً ، ولا علاقة له بـ(حوار الأديان ) ولا بما يحدث في ( العراق ) !!
    - لكن هؤلاء هم المسيطرون اليوم على كثيرٍ من الشؤون .. فما معنى هذا ؟!
    - ( إذا ضُيعت الأمانة فانتظر الساعة ) و في آخر الزمان ، من علامات الساعة أن (ينطق الرويبضة .. الرجل التافه يتكلم في أمر العامة ..) !
    - وما الحل ؟!
    - لعلَّ الحوار يجعل الحمار إنساناً ! فيتبرأ العلماني من نسبه ! ويغتسل صاحب الحدث الأكبر بماء الخجل فيزول عنه درنه ! ، ويتوب الرافضي من اعتزاله ورفضه العيش على كوكبنا ، فيعود من المريخ ؛ ليشارك في العملية السلمية في مناحي الحياة .. في العراق .. وفي كل بلاد الإسلام .. ويكون له صوت مسموع في مؤتمرات الحوار .. فالحياة لا تستقيم بدونه !.
    - متى هذا ؟!
    - قلت لك : لعلَّ !
     

    اعداد الصفحة للطباعة           
    ارسل هذه الصفحة الى صديقك

    موسى الزهراني

  • مـقـالات
  • قـصـائـد
  • بحوث علمية
  • الصفحة الرئيسية
  • مواقع اسلامية